دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الاثنين 7/10/2019 م , الساعة 1:17 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

في ضوء تقرير أعده معهد السلام الأمريكي للكونغرس.. فورين بوليسي:

هل تطبق واشنطن استراتيجية جديدة في سوريا؟

هل تطبق واشنطن استراتيجية جديدة في سوريا؟

عواصم - وكالات:

 التقرير الذي نشره الكونغرس حول السياسة الخارجية المزعجة في واشنطن بشأن سوريا لم يلتفت له أحد، هذا ما تحدث به الكاتب ستيفن كوك في مقال له في مجلة “فورين بوليسي”، وقال إن الأمر يتجاوز نشر التقرير في وقت سيئ للغاية، أي في نفس اليوم الذي أعلن فيه البدء في تحقيق المساءلة ضد الرئيس الأمريكي بسبب محادثة هاتفيّة مثيرة للجدل مع أوكرانيا. وجاء التقرير بتكليف من الكونغرس للجنة مؤلفة من الحزبين الديمقراطي والجمهوري “لفحص وتقديم توصيات بشأن الاستراتيجية العسكرية والدبلوماسية الأمريكية فيما يتعلق بالصراع في سوريا”، وحسب استنتاجات كوك، فإنه حتى لو تم نشر التقرير قبل عاصفة ترامب، فمن الأرجح أن يكون مصير التقرير على الرف، والنسيان واللامبالاة. وقد عمل معهد السلام الأمريكي على التقرير لمدة سنة بتوجيه من اثني عشر عضو كونغرس من المعنيين بالِشأن السوري، لدراسة الوضع السوري ووضع توصياتٍ بشأن التعامل الأمريكي والاستراتيجية العسكرية والدبلوماسية الامريكية في سوريا، حيث سيمضي قدماً أعضاء الكونغرس بوضع خريطة طريق لسوريا بناءً على توصيات تقرير معهد السلام الأمريكي.

وفي ندوة إصدار التقرير النهائي للمعهد والتي حضرتها وكالة “نورث برس”، أعلنت عضو مجلس الشيوخ الأمريكي جيان شاهين، أنّ أهم ما جاء في التقرير يتوافق مع ما رأته وسمعته في سوريا أثناء زياراتها ودراستها للوضع السوري بعد مقتل الصحفي الأمريكي جيمس فولي، الذي كان من سكان الولاية التي تمثلها السيناتور شاهين. وجاء في التقرير أنّ “داعش موجودٌ على الأراضي السورية والعراقية حتى اليوم، ولكنه بحالة سكونٍ وكمونٍ وترقُّب للموقف الأمريكي بعد الإعلان المفاجئ عن الانسحاب”. وأشار التقرير إلى أنّ “إبقاء قوات أمريكية ولو كانت محدودة العدد كفيلٌ بمنع عودة التنظيم المتطرف”، إلى جانب ضرورة استمرار الدعم الإنساني للمنطقة التي هُزم فيها داعش.

وذكرت شاهين أنّ مبلغ 200 مليون دولار بحسب ما شهدته في المنطقة حسّنَ الأحوال والمنشآت المدنية بشكلٍ كبيرٍ. وشدّدتْ السيناتور شاهين على تأييدها لما جاء في التقرير من أنّ “ترك مناطق شمال وشرقي سوريا لنظام الأسد أو روسيا أو إيران الذين تسببوا بأكبر مأساة إنسانية في العصر الحديث هو أمر غير ممكن، كما أنّ تحويل هذه المناطق المحرّرة من التنظيم المتطرف إلى ما تسميه تركيا (بالمناطق الآمنة) وطعن وخيانة الشركاء في ـ قوات سوريا الديمقراطية (قسد) ـ كفيلٌ أيضاً بأخذ المنطقة للمجهول”. وأفادت السيناتور شاهين؛ “من مراجعة كل المقترحات، نستنتج أنّ الأمر كان يستحق هذا الجهد والانتظار لمدة سنة، فنحن الآن أمام فهم شامل للصراع الأكثر دموية في التاريخ المعاصر والذي تسبب بمقتل أكثر من 500 ألف سوري، ونتج عنه أزمة اللجوء الأكبر منذ الحرب العالمية الثانية”. وأضافت: “مما نراه أمامنا من استنتاجاتٍ، وما رأيته في زياراتي للشمال والشرق السوري بعد تحريره، ومن جلساتي مع قادة قسد وقادة المجالس المحليّة العربية، نستنتج أنّه من الحماقة سحب القوات الأمريكية القليلة الموجودة في المنطقة ورغم قلّة عددها لا تزال تحدث بصمة إيجابية، فهذه المناطق عادت إليها الحياة وعاد المزارعون للعمل، ومن الحماقة الشديدة تركها لمن تسبّبوا بالأزمات الإنسانيّة الكبرى”.

وأكّدتْ شاهين أنّه في كل من العراق وسوريا، القوات المقاتلة لداعش، تخبرنا وتؤكد لنا أن التنظيم موجود عبر 18 ألف من التابعين له، موزّعين بين سوريا والعراق، إضافة إلى الآلاف من سجناء التنظيم، كما نملك تجربة سمتها شاهين بالمفاجئة “بنجاحها” في شمال شرقي سوريا، حيث باتت المنطقة بيئة آمنة للاجئين، وبيئة مناسبة لعودة عجلة الاقتصاد للدوران والعمل، وقالت إنّنا مشينا في منبج مع السيناتور لندسي غراهام دون حراسة والتقينا بقادة قسد الذين أكّدوا لنا أنّ الحفاظ على الوضع القائم وإبقاء بصمة أمريكية بالمنطقة كفيلٌ بضمان عدم عودة المتطرّفين لاتخاذ سوريا كنقطة انطلاق منها لإرهابهم”.            

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .