دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
برشلونة يُطلق منصة «BARCA TV» | عمّال المونديال يحظون برعاية صحيّة فائقة | الإعلان عن جاهزية ثالث ملاعبنا المونديالية | عودة النشاط الرياضي الأردني | 25 جولة تفتيشيّة على الأغذية بالشمال | حملة لإزالة السيارات والمعدّات المُهملة ببلدية الشمال | إغلاق قسم الأسنان بمركز الخليج الغربي للصيانة | مؤسسة قطر تنظم ندوة دوليّة حول مستقبل التنوّع البيولوجي | 30 مليون مستفيد من مساعدات الهلال الأحمر | 18 مليون مُستفيد من خدمات قطر الخيرية بالعالم | إفريقيا توفر معدات فحص للكشف عن كورونا تكفي ستة أشهر | القطرية تستأنف رحلاتها إلى 8 وجهات | إسبانيا تفتح الحدود مع البرتغال وفرنسا | تركيا تستأنف الرحلات الجويّة ل 40 بلداً | صحيفة إيطالية: اليمن منهك ولا موارد له لاحتواء الفيروس | أوكرانيا تعزّز السياحة مع أستراليا والدول العربيّة | تونس تعود إلى الحياة الطبيعية عقب أزمة كورونا | الصومال تستأنف الرحلات الجويّة | 6,6 مليون مصاب بكورونا عالمياً بينهم 1,9 مليون بأمريكا | الأردن يُعيد تشغيل الطيران الداخلي اليوم | اتفاق روسي تركي على تطوير لقاحات ضد كورونا | تعهّدات بـ 8,8 مليار دولار خلال قمة اللقاح العالمية | الدعاء من أعظم العبادات لرفع البلاء | فيندهورست يستثمر في هيرتا برلين | انتقاد للاعبي دورتموند | مونشنجلادباخ يمدد عقده مع فيندت | فاماليكاو يسقط بورتو | اللعب بدون جمهور أمر غريب | مُبادرات لدعم 8 قطاعات اقتصادية حيوية | طرابزون سبور يلجأ إلى المحكمة | 4.3 مليار ريال فائض الميزان التجاري | توتنهام يقترض 175 مليون جنيه إسترليني! | افتتاح سوق أم صلال المركزي قريباً | تحد جديد في البوندزليجا | البورصة خضراء.. والمكاسب 2.2 مليار ريال | فاجنر يدخل بشالكه النفق المظلم ! | الدوري الأمريكي ينطلق في يوليو | استخدام 5 تبديلات في البريميرليج | دعم الأندية النيوزيلندية | الدحيل جاهز لحسم الدوري | ميلان يترقب حالة إبرا | قطر تتصدى لإنقاذ دوري أبطال آسيا | استئناف تدريبات أندية اسكتلندا | الغرافة يستقر على ترتيبات «معسكر الدوري» | البوسنة لن تنسى موقف قطر | الخور يستعد لانتخاب مجلس جديد | سؤالان غامضان في اختبار الأحياء | ورشة عمل لـ FIFA حول القوانين الجديدة | 6 إصابات جديدة بكورونا في الضفة وغزة | قطر تكافح الوباء لمصلحة البشرية جمعاء | شفاء 1926 شخصاً من كورونا | حفظ 70% من النباتات المحلية بالبنك الوراثي | صاحب السمو : 20 مليون دولار لدعم التحالف العالمي للقاحات
آخر تحديث: الجمعة 27/12/2019 م , الساعة 1:19 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : متابعات :

على هامش الملتقى الدولي الأول للمهندسين الشباب ضد التطبيع.. خبراء:

حركة مقاطعة إسرائيل «BDS » حققت نجاحات مبهرة

البروفيسور حوّاش: نعمل على تغيير سياسات الحكومات الغربية تجاه إسرائيل
المحامي أحمد الصديق: الشعب التونسي مقاوم للتطبيع بالفطرة
د.ناصر اللحام: إسرائيل تعاني من أزمة عزلة عالمية
م. وسام المجالي: نجحنا في جعل الكرك مدينة نظيفة من التطبيع
حركة مقاطعة إسرائيل «BDS » حققت نجاحات مبهرة

عمّان- أسعد العزوني:

أجمع عددٌ من خبراء مقاومة التطبيع في الوطن العربي أنّ حركة المقاطعة العالمية «البي دي إس»، حقّقت نجاحات مبهرةً في العالم، مُوضحين في تصريحات ل الراية على هامش الملتقى الدولي الأوّل للمهندسين الشباب ضد التطبيع في العاصمة عمّان، أن الحركة وتضم في ثناياها ناشطين يهودًا مُعادين للصهيونية يرفضون جرائم إسرائيل بحقّ الفلسطينيين.

قال رئيس الحملة البريطانية للتضامن مع فلسطين البروفيسور كامل حوّاش، إنّ حملة مقاطعة إسرائيل حقّقت نجاحات كبيرةً في العالم، مشيرًا إلى أن إسرائيل تمنع الناشطين العالميين في حركة المقاطعة من دخول فلسطين، ومنعوه شخصيًا مؤخرًا هو ونائب رئيس الحركة ورئيس الجالية الفلسطينية في تشيلي، إضافة إلى الناشطين اليهود في حركة المقاطعة. وحول دورهم في بريطانيا أوضح أنهم يشكّلون كل عام لوبيًا في البرلمان البريطاني ويحثّون النواب على التحدث عن فلسطين، ويركّزون على الحملات التي تقودها (البي دي إس)، مؤكدًا أنهم نجحوا في حملاتهم وأجبروا مؤسّسات عالمية على سحب استثماراتها ووقف نشاطاتها في إسرائيل.

أما المحامي التونسي أحمد الصديق، فقال إن حركة المقاطعة التونسية لم تتوقف منذ الحكم البورقيبي وحتى مرحلة ما بعد الثورة، لكنها لم تفلح حتى يومنا هذا بتشريع يجرّم التطبيع، بسبب مواقف اليمين الرافضة لذلك، مضيفًا إنّ المعركة مستمرة حفاظًا على كرامة الشعب التونسي ودفاعًا عن القضية الفلسطينية.

وبدورها، قالت المحامية الحقوقية ضحى بوستيه إنّ الشعب التونسي يرفض التطبيع مع إسرائيل، مضيفة إنّ السوق التونسية تعج بالبضائع الإسرائيلية، لكن الحكومات التونسية ترفض الاعتراف بذلك. وكشفت أنهم حاولوا مؤخرًا إدخال سفينة إسرائيلية تابعة لشركة الملاحة الإسرائيلية «زيم» لتونس لتفريغ حمولتها، لكن الاتحاد العام للشغل هدّد بعدم تفريغها، ما اضطرهم إلى عدم الاقتراب من الموانئ التونسية، مؤكدة أنّ حركة مقاومة التطبيع التونسية تعمل على حماية حقوق الشعب الفلسطيني، رغم جهود اليمين المُعاكسة.

أما م. وسام المجالي، فقال إنّ شعار الحركة في الكرك جنوبًا هو «الكرك نظيفة من البضائع الصهيونية»، وأنهم يتحرّكون من خلال مجمع النقابات المهنية منذ العام 2014، وأعلنوا خلوّ مدينة الكرك من التطبيع. وقال عضو «حملة الأردن يقاطع» م.محمد خضر إنهم يعملون على اجتثاث التطبيع في الأردن، وعدم جعل الأردن بوابة للتطبيع ونقل البضائع الإسرائيلية إلى الدول العربية، مضيفًا إنهم حققوا العديد من المكاسب، وختم أن التطبيع يمثل خطرًا إستراتيجيًا على الأردن، وأنهم يدافعون عن الأردن والشعب الأردني الذي يقف ضد التطبيع بالفطرة. ومن جهته، قال الناشط محمد العبسي منسق تجمع «اتحرك»، إنهم يقاومون التطبيع في الأردن ويفتخرون بإفشاله رغم مرور 25 عامًا على توقيع معاهدة وادي عربة، مضيفًا إنهم بدأوا حملتهم إبان العدوان الإسرائيلي على غزة عام 2008، استجابةً لحملات عربية ودولية، وختم بأن التطبيع مع إسرائيل أنقذها من أزمة عزلتها الدولية.

وبدوره، قال خبير الإعلام الفلسطيني د. ناصر اللحام إنّ التطبيع بدأ بتوقيع معاهدة كامب ديفيد واستمرّ بتوقيع اتفاقيات أوسلو ووادي عربة، وبعد حصار الزعيم الراحل ياسر عرفات، حيث ضغطوا عليه لإدخال الإعلام في الموضوع ووقف التحريض الذي لم يتم تعريفه حتى اليوم. وأكّد د.اللحام أنّ إسرائيل تُعاني من أزمة عزلة عالمية وهم يعترفون بذلك، ويقول إعلامهم إنّ إسرائيل خسرت الأردن، وأوروبا، وروسيا.                  

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .