دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 1/3/2019 م , الساعة 1:41 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

المحلل الاستراتيجي الأردني محمود إرديسات لـ الراية:

فشــل الربيـــع العــربـــي أعاد الاسـتبــداد

قضية فلسطين انحدرت إلى هامش التفكير لدى الأنظمة العربية
المرحلة الحالية عمقت الانقسامات.. والخلافات الحدودية قنابل متفجرة
المطبعون اخترقوا الإجماع العربي وكافأوا إسرائيل على تعنتها
فشــل الربيـــع العــربـــي أعاد الاسـتبــداد

عمان - الراية:

قال المحلل الإستراتيجي الأردني محمود إرديسات إن فشل الربيع العربي أعاد الأنظمة إلى قواعدها الاستبدادية، وأن قضية فلسطين انحدرت إلى هامش التفكير لدى الكثير من الحكومات العربية.

وأضاف في حوار مع الراية أن المرحلة الحالية تشهد انقساما عميقا في العلاقات العربية وهذا عمق بدوره الانقسام الفلسطيني مؤكدا أن المطبعين اخترقوا الإجماع العربي وكافأوا إسرائيل على تعنتها. وإلى نص الحوار:

• كيف تقرأ مرحلة ما بعد الربيع العربي؟

- بعد فشل الربيع العربي عادت الأنظمة إلى قواعدها الاستبدادية، وأصبحت الدول تتمتع بضعف واضح في المناعة، وتحولت الصراعات العربية السياسية إلى صراعات عسكرية وحروب بالوكالة ومحاور شبه إقليمية وإقليمية، كما استفحلت الانقسامات العربية وتعمقت الخلافات المستفحلة أصلا.

هناك ظاهرة خطيرة أخرى وهي أن الخلافات الحدودية ما تزال قنابل متفجرة تديرها الأنظمة لإثارة النعرات الإقليمية، من أجل تثبيت استبدادها، ناهيك عن انتقال المحاور العربية مع كل من إيران وتركيا وإسرائيل من السر إلى العلن، وهناك من يرى المشروع الصهيوني على أنه مشروع نموذج يحتذى به.

وتشهد الدول العربية انقساما يتعمق يوما بعد يوم بعد الربيع العربي ويتعلق بعملية السلام، وقد اخترق المطبعون الإجماع العربي حول خيار السلام وكافأوا إسرائيل على تعنتها، كما أن الانقسام العربي عمّق الانقسام الفلسطيني، وبات بعض العرب ينظرون إلى المقاومة الفلسطينية على أنها إرهاب.

• كيف تقرأ ملف العمل العربي المشترك؟

- ما سبق وتحدثنا عنه من انقسامات وخلافات وتطبيع مجاني، أدى إلى انتفاء العمل العربي المشترك، وطمس دور الجامعة العربية، والاختلاف على القضية الفلسطينية، كما أن هناك دولا عربية أصبحت تهدد دولا عربية أخرى على أرض الواقع كما يحدث في اليمن، كما أن الدول العربية فقدت تأثيرها الإقليمي وتعمقت الاستقطابات المذهبية العابرة للحدود وباتت تهدد الدولة الوطنية بالانقسام.

• هناك تعدد هوياتي في المنطقة العربية، ما هو انعكاس ذلك على المنطقة؟

- صنع الهويات الخليجية والمغاربية على سبيل المثال يعد اختراقا خطيرا للهوية العربية، وحرفا للبوصلة العربية عن المشروع الصهيوني، وباتت إيران وتركيا المسلمتين الجارتين مستهدفتان، ونجم عن ذلك أيضا تغول الدول العظمى على الدول العربية وأصبح العالم العربي تحت الحماية الخارجية، ونرى حاليا أن الدول العربية بمجملها مهددة خارجيا وداخليا بحجة الإرهاب، وبات الفضاء العربي مستباحا عسكريا وامنيا، ولا يخفى أن الدول العربية الصغيرة لم تعد آمنة على نفسها من دول الجوار الكبيرة.

• ما هي قراءتك لملف التطبيع العربي مع إسرائيل؟

- أمر محير أن نرى إسرائيل تقصف العرب عسكريا، ويقوم مسؤولوها بزيارات رسمية للعديد من العواصم العربية، وقد نجم عن التطبيع العربي المجاني مع إسرائيل، انحدار القضية الفلسطينية إلى هامش التفكير لدى الكثير من الأنظمة العربية، الأمر الذي انعكس سلبا على الشعوب العربية.

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .