دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 24/3/2019 م , الساعة 3:43 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

تواصل التضامن مع المسلمين

نيوزيلندا: افتتاح المسجدين ومسيرة للحب والسلام

نيوزيلندا: افتتاح المسجدين ومسيرة للحب والسلام

ولنجتون - وكالات:

جابت مسيرة “من أجل الحب والسلام” شارك فيها آلاف الأشخاص شوارع مدينة كرايست تشيرتش النيوزيلندية - في ساعة مبكرة من صباح أمس تكريماً لأرواح خمسين شخصاً قتلوا بالرصاص في المدينة قبل أسبوع، وذلك في الوقت الذي أعيد فيه فتح المسجدين اللذين شهدا هذه الجريمة. وحمل نحو ثلاثة آلاف مشارك في المسيرة لافتات كتب عليها عبارات مثل “أراد تقسيمنا لكنه جعلنا أقوى” و”أهلاً بالمسلمين ولا للعنصريين”. وسار المشاركون صامتين في الغالب أو رددوا بصوت خفيض ترنيمة للسلام. وقالت مانيا بتلر وهي واحدة من الطلاب المنظمين للمسيرة - “نشعر كما لو أن الكراهية تؤدّي إلى ظلام حالك في أوقات مثل هذه والحب هو أقوى دواء لخروج المدينة من هذا الظلام”. وفي الوقت الذي انتشرت فيه الشرطة المسلحة في الموقع، أعيد أمس فتح المسجدين، وأقيمت أول صلاة في مسجد النور بعد مذبحة الجمعة قبل الماضي التي راح ضحيتها عشرات المصلين. وبدت واجهة المسجد، خالية من أي آثار الرصاص بعد أن اجتهد العمال في طلاء الجدران في الأيام الماضية، وتنظيف الأرضية الملطخة بالدماء. وقال عاصف شيخ للصحفيين أمام مسجد النور “إنه المكان الذي نصلي فيه ونجتمع فيه وسنعود إليه”. وأضاف إنه كان موجوداً في يوم الهجوم الذي لقي فيه اثنان من زملائه في السكن حتفهما. وأغلب الضحايا - بأسوأ حادث إطلاق نار عشوائي في تاريخ نيوزيلندا - مهاجرون أو لاجئون من دول مثل باكستان والهند وماليزيا وإندونيسيا، بالإضافة إلى تركيا والصومال وأفغانستان وبنجلاديش. وشددت السلطات إجراءات الأمن خلال مسيرة أمس حيث انتشرت عشرات من أفراد الشرطة المسلحة وتوقفت حافلات على جانبي الطرق عبر شوارع المدينة لإغلاقها.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .