دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 5/4/2019 م , الساعة 4:37 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

سوسن الدلق مدير متحف الطفل لـ الراية:

نعتمــد التعليـم المعـرفـي بـدلاً مـن التلقــين

المتحف مؤسسة تعليمية يضم 180 معروضة تفاعلية
لدينا مكتبة وأستديو الفن ومختبر الاختراع والحديقة السرية
استقبلنا 2,5 مليون زائر غالبيتهم من الأطفال
معروضاتنا تتوافق مع المناهج المدرسية
نطور مهارات الأطفال ونستقبل المجموعات الطلابية طوال العام الدراسي
نعتمــد التعليـم المعـرفـي بـدلاً مـن التلقــين

عمان - الراية :

 قالت مُدير متحف الطفل سوسن الدلق إنّ كافة المعروضات والنشاطات التعليمية والتربوية في المتحف، تساعد الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 1-12 عاماً على التفاعل والمُشاركة كونها تنطلق من استبدال التلقين بالتعليم المعرفيّ.

وأضافت في حوار مع الراية إنّ هذه النشاطات والبرامج تتوافق مع المناهج المدرسية، موضحة أن هناك اتفاقيات بين وزارة التربية والمتحف لتفعيل وتعزيز الشراكة بين الطرفَين لمصلحة الأطفال، من أجل تطوير مهارات القرن الـ21 لديهم. وإلى نصّ الحوار:

                   

• متى تأسس المتحف وما الهدف منه وما هي معروضاته؟

-- متحف الأطفال بالأردن هو مؤسّسة تعليمية غير ربحية أطلقتها الملكة رانيا العبد الله في العام 2007، ويضمّ أكثر من 180 معروضة علمية تفاعلية داخل قاعة معروضاته وفي ساحته الخارجية، ومرافق تعليمية تشمل المكتبة وأستديو الفن ومختبر الاختراع والحديقة السرية، كما يقدّم برامج تعليميّة ومُناسبات وعروضاً على مدار العام، وقد رحّب متحف الأطفال منذ افتتاحه بما يزيد على 2,5 مليون زائر، وتناسب معروضاته الأطفال من 1- 12 سنة، وتستعرض كلٌ منها وبشكلٍ مبسط موضوعاً مختلفاً، ويقع المتحف على مساحة 8,500 متر مربع، ويبلغ عدد زوّار المتحف ما يقارب 300,000 زائر سنوياً.

وبعض المعروضات مرتبطةٌ بمواضيع يتعلّمها الأطفال في المدرسة، وذلك يمثّل جانباً من جهود المتحف في دعم العملية التعليمية الرسمية، وهي موارد مُفيدة للمُعلمين والميسرين التربويين.

هناك معروضات أخرى تهدف بشكلٍ مباشرٍ إلى تعزيز مهارات الأطفال، وتشجيعهم على الاستكشاف المبني على التساؤل، فما نسعى إليه هو تحفيز فضولهم نحو المعرفة، ليقودهم لاستنتاج إجاباتهم الخاصة بهم، وهي تعمل جميعها على تحفيز الفضول والخيال والتعلّم الحر عند جميع الأطفال، بعيداً عن التلقين.

 • ما هو نمط تعاون المدارس مع المتحف؟

-- شراكة متحف الأطفال مع المدارس إستراتيجيّة، فما نقدّمه من معروضات تعليمية، بالإضافة إلى البرامج والورشات التفاعلية المصممة بعناية لتدعم التعلّم في الغرفة الصفية، يجسّد تشجيعنا للمدارس على الاستفادة من تجربة التعلّم التفاعلي التي نقدّمها بوسائل مختلفة عديدة.

ويستقبل المتحف المجموعات المدرسية على مدار العام الدراسي، كما أن هناك اتفاقية بين وزارة التربية والتعليم ومتحف الأطفال ليستفيد الطلاب في القطاع الحكومي من زياراتٍ مجانية إلى المتحف طيلة العام.

• كيف يتم اختيار البرامج؟

-- يصمم مطوّرو البرامج في متحفنا المواضيع والبرامج الشهرية واليومية، ويقومون بترجمتها وإعدادها على شكل أنشطة وبرامج تفاعلية تقدّم للأطفال يومياً بما ينمّي مهاراتهم المعرفية والحركية، سواء كان الموضوع حول الضوء أو البيئة أو الفنّ، أو العلوم أو الأدب أو غيرها.

ومن خلال الأنشطة المتنوّعة نعمل على تطوير مهارات القرن الواحد والعشرين لديهم، كمهارات التحليل والتفكير وحلّ المُشكلات، وتشجيعهم للاهتمام بمجالاتٍ عدةٍ.

والتفاعل هو أساس جميع برامجنا، سواءً الشهريّة منها، أو البرامج التي نطرحها خلال المُناسبات التي يُقيمها المُتحف على مدار العام. وأهمّ تلك البرامج هو مهرجان الأردن للعلوم والفنون الذي نقيمه سنويّاً خلال الصيف، وهو الأضخم من نوعه في الأردن، ونستقبل خلاله ما يقارب من 5 آلاف زائر على مدار يومَين، ونقدّم خلاله محتوى ثرياً من ورشات العمل التعليميّة، والأنشطة، والعروض.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .