دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 27/8/2019 م , الساعة 3:41 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

روحاني يؤكد دعمه للدبلوماسية في حل النزاع مع أمريكا

ترامب: نريد إيران قوية ولا نسعى لتغيير النظام

ترامب: نريد إيران قوية ولا نسعى لتغيير النظام
بياريتس (فرنسا) - وكالات:

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن زعماء مجموعة الدول السبع اقتربوا من التوصّل إلى اتفاق بشأن إيران. وأضاف إنه يرغب في رؤية طهران قوية وأنه لا يسعى إلى تغيير النظام الإيراني، فيما أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني دعمه للجهود الدبلوماسية في حل النزاع مع الولايات المتحدة. وأضاف ترامب - في تصريح على هامش قمة مجموعة السبع في مدينة بياريتس جنوب غربي فرنسا - إن زعماء المجموعة أظهروا وحدة بدرجة كبيرة بشأن التعامل مع إيران، غير أن الرئيس الأمريكي دعا إيران إلى ضرورة تغيير سلوكها والتخلي عن مشاريعها النووية. وأشار ترامب إلى أن دعوة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لمقر انعقاد القمة لم تكن مفاجئة، لافتاً إلى أن نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون أبلغه بذلك، ولكنه أضاف إنه من المبكر عقد لقاءات مباشرة مع الإيرانيين. في المقابل، قال وزير الخارجية الإيراني إن دبلوماسية طهران الفعالة وجهودها للتعاون البَناء متواصلة. وأضاف - في تغريدة له على تويتر - أن محادثاته مع الجانب الفرنسي، على هامش قمة الدول السبع، كانت مكثفة. وقال ظريف إنه تمّ خلال هذه المباحثات إطلاع مستشارين من بريطانيا وألمانيا على نتائج المحادثات، وإن الطريق إلى الأمام صعب، لكنه يستحق المحاولة. والتقى ظريف، ماكرون ونظيره الفرنسي جان إيف لودريان وممثلين عن ألمانيا وبريطانيا الدولتين الأوروبيتين المشاركتين في الاتفاق النووي الذي تمّ التوصل إليه عام 2015، وانسحبت منه الولايات المتحدة. من جانبه، أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني دعمه للجهود الدبلوماسية في حل النزاع مع الولايات المتحدة. وقال روحاني “إذا اتضح لي أنه بإمكاني حل مشكلات الإيرانيين بلقاء، فإنني سأفعل ذلك بالتأكيد”، مضيفاً أن مقاومة القوى العظمى فقط لن تحقق شيئاً، مؤكداً ضرورة أن تبحث الحكومة في الوقت نفسه عن حلول لكافة المشكلات، وقال: “من بين ذلك الدبلوماسية أيضاً، طالما أن هذا يخدم المصالح القوميّة”. وذكر روحاني أن المفاوضات ليس بإمكانها تحقيق النجاح بنسبة مئة في المئة، وقال: “من الممكن أن نسلك مساراً ننجح فيه مئة في المئة أو لا ننجح. ينبغي لنا القيام بعملنا. فحيثما يكون هناك احتمال للنجاح ليس بنسبة 90 في المئة بل بنسبة 10 أو 20 في المئة، يجب أن نبذل جهودنا ونمضي إلى الأمام، ولا يجب أن نفقد الفرص”. إنه يجب الاستعانة بجميع الطرق لتحقيق ما وصفها بمصالح بلاده القوميّة. وأضاف روحاني - خلال كلمة له في طهران - أنه لن يتردد بالمشاركة في أي اجتماع أو لقاء أي شخص إذا كان ذلك سيسهم في حل مشاكل بلاده حسب تعبيره.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .