دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 15/9/2019 م , الساعة 2:48 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

في أكبر هجوم على منشآت أرامكو بشرق المملكة

الحوثيون يعطلون إنتاج نفط السعودية وصادراتها

10 طائرات مسيرة شاركت بعملية توازن الرعب الثانية لمهاجمة معملي بقيق وهجرة خريص
الحوثيون يعطلون إنتاج نفط السعودية وصادراتها

الرياض - لندن - رويترز:

 قالت ثلاثة مصادر مطلعة أن إنتاج السعودية وصادراتها من النفط تعطلت، أمس، إثر هجمات حوثيّة على منشأتين لشركة «أرامكو». وأوضح مصدر للوكالة أن الهجمات تؤثر على إنتاج خمسة ملايين برميل من النفط يومياً، أي قرابة نصف الإنتاج الحالي للمملكة، دون تفاصيل إضافية. وإحدى المنشأتين المستهدفتين هي أكبر مصفاة لتكرير النفط في العالم، وتقع في «بقيق» بالمنطقة الشرقية. وكانت وزارة الداخلية السعودية قد أعلنت استهداف معملين تابعين لشركة أرامكو بمحافظة بقيق وهجرة خُرَيص شرقي البلاد بطائرات مسيّرة، فيما كشف الحوثيون في بيان عن مسؤوليتهم عما وصفوها بـ «أكبر عملية في العمق السعودي للطيران المسير». وقالت الداخلية السعودية - في بيان أوردته قناة الإخبارية السعودية - إن فرق الأمن الصناعي في أرامكو تمكنت من السيطرة على حريقين اندلعا بالمعملين التابعين للشركة إثر استهدافهما بطائرات دون طيار، وقد باشرت الجهات المختصة التحقيق في الاستهداف.

وكان مغرّدون سعوديون تداولوا، في ساعات الفجر الأولى، مقاطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي، تظهر حرائق هائلة في معامل بقيق التابعة لأرامكو. كما علق بدر العساكر، مدير مكتب ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، على الهجوم قائلاً: اللهم نستودعك وطننا وأهله، أمنه وأمانه، ليله ونهاره، أرضه وسماءه.. ربِّ اجعل هذا البلد آمناً مطمئناً وسائر بلاد المسلمين. بقيق. وكانت جماعة الحوثي اليمنية قد أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم بطائرات مسيرة دون طيار، صباح أمس، على مصنعين تابعين لشركة «أرامكو» النفطية بمحافظة بقيق وهجرة خريص شرق المملكة. وقال المتحدّث الرسمي باسم الجماعة العميد يحيى سريع، إن الهجوم تمّ باستخدام 10 طائرات مسيرة، وأدّى إلى إحداث أضرار كبيرة في المنشآت المستهدفة، مشيراً إلى أنها «أكبر عملية تجريها جماعة الحوثي داخل المملكة بعد رصد دقيق وتعاون مع شرفاء في داخل السعودية». وتوعّد المتحدّث باسم الحوثي الرياض بشن مزيد من الهجمات، مبيناً أن «بنك أهداف الهجمات في السعودية يتسع، بفضل المعلومات الاستخباراتية الدقيقة وتعاون الشرفاء داخل المملكة». وقد سمّى الحوثيون الهجوم على منشأتي أرامكو بـ «عملية توازن الرعب الثانية»، وأضافوا إن بنك أهدافهم في السعودية يتسع يوماً بعد يوم وألا حل أمام الرياض إلا وقف «العداون والحصار». وكان عضو المكتب السياسي للحوثيين محمد البخيتي صرّح للجزيرة بأن استهداف أرامكو يشكل ضغطاً كبيراً على القيادة السعودية لمراجعة حساباتها في اليمن، وإذا لم تراجعها فتستمر جماعة الحوثيين باستهداف الأراضي السعودية.

ويوجد في محافظة بقيق - الواقعة على بعد 150 كيلومتراً شرق العاصمة الرياض - أكبر معمل لتكرير النفط في العالم، ويوجد بمنطقة خريص - على بعد 190 كيلومتراً إلى الجنوب الغربي من الظهران - ثاني أكبر حقل نفطي في العالم. ولبقيق دور محوري في أعمال «أرامكو» اليوميّة، بوصفها أكبر مرفق لمعالجة الزيت وتركيز النفط الخام في العالم أيضاً؛ حيث تتلقى مرافق النفط في بقيق النفط الخام المركب من معامل فرز الغاز من النفط لتعالجه وتحوّله إلى نفط خام، ثم تنقله إلى رأس تنورة والجبيل على الساحل الشرقي، وإلى مدينة ينبع على الساحل الغربي، وترسل الغاز المنبعث كمنتجات ثانوية من الخزانات شبه الكروية وأعمدة التركيز كجزء من عملية التحويل، إلى مرافق سوائل الغاز الطبيعي في بقيق لإخضاعها لعمليات معالجة إضافيّة.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .