دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الاثنين 30/9/2019 م , الساعة 1:09 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

أكد الخروج من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر

بريطانيا: جونسون يتعهد بالبقاء في منصبه وينفي تهمة الفساد

بريطانيا: جونسون يتعهد بالبقاء في منصبه وينفي تهمة الفساد

لندن - وكالات:

تعهد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أمس بالبقاء في منصبه حتى إذا لم ينجح في التوصل إلى اتفاق على خروج بلاده من الاتحاد الأوروبي، قائلاً إن حكومة المحافظين التي يرأسها هي الوحيدة القادرة على إتمام هذا الخروج يوم 31 أكتوبر سواء باتفاق أم بدونه. وفي مستهل المؤتمر السنوي لحزب المحافظين في مدينة مانشستر بشمال البلاد، يسعى جونسون لإقناع حزبه برسالة مفادها أن الخروج «مسألة حياة أو موت» وأنه سيخرج بريطانيا من التكتل في نهاية الشهر المقبل سواء باتفاق أو بدونه. لكن ثمة عقبات لا تزال في الطريق أهمها ما يصفه جونسون «بقانون الاستسلام» وهو قانون وافق عليه البرلمان لإجبار رئيس الوزراء على طلب تأجيل الخروج من الاتحاد في حالة عدم التوصل إلى اتفاق مع بروكسل خلال قمة الاتحاد المقررة يومي 17 و18 أكتوبر. وأحجم جونسون مجدداً عن توضيح خطته للالتفاف حول هذا القانون والوفاء بتعهده بالخروج مما يزيد الغموض إزاء أكبر تحول في السياسة التجارية والخارجية لبريطانيا منذ ما يزيد على 40 عاماً. وقال جونسون لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) «يشعر الناس بأن هذا البلد يقترب من لحظة اختيار مهمة وعلينا أن نستمر وأن نُتم الانسحاب في 31 أكتوبر.. سأظل في منصبي وسأنفذ ذلك». ورداً على سؤال عما إذا كان سيستقيل ليتجنب طلب التأجيل، قال جونسون «لا، لقد اضطلعت بقيادة الحزب وبلدي خلال فترة صعبة وسأواصل عملي على ذلك، أعتقد أن هذه هي مسؤوليتي». ومن المتوقع أن تقدم الحكومة هذا الأسبوع مقترحات لتذليل العقبة الرئيسية في المحادثات، ألا وهي مسألة الحدود بين أيرلندا الشمالية وأيرلندا العضو في الاتحاد الأوروبي. ولم ينجح الطرفان حتى الآن في التوصل إلى اتفاق بشأن كيفية تجنب العودة إلى قيود صارمة على الحدود في حالة لم يضمن أي اتفاق يتم التوصل إليه في المستقبل الحفاظ على سلاسة المعاملات التجارية. وقال جونسون إن الأمل لا يزال يحدوه في إبرام «اتفاق جيد» لكنه أضاف أنه لن يتظاهر بأن الأمر يسير. من جهة ثانية نفى رئيس الوزراء البريطاني المزاعم التي تتهمه بالفساد واستغلال منصبه عندما كان عمدة لبلدية العاصمة لندن، وذلك بعد أنباء عن قيام هيئة أمنية مختصة بالنظر في الشكاوى، بفحص اتصالاته مع سيدة أعمال أمريكية. وقال جونسون :»افتخر بكل ما فعلته عندما كنت عمدة للندن». وأعلن مسؤولون في لندن الجمعة أن هيئة أمنية تقوم بفحص تعاملات جونسون مع سيدة الأعمال الأمريكية جنيفر آركوري عندما كان عمدة للندن من عام 2998 وحتى عام 2016 . ويُشتبه في أن آركوري تلقت معاملات تفضيلية، تضمنت تمويلاً، عندما كان جونسون يشغل المنصب. وأكد جونسون أمس أن كل شيء جرى «كان بصورة ملائمة تماماً». كما نفت آركوري، الموجودة بأمريكا، صحة المزاعم. وأعلنت «سلطة لندن الكبرى» أن المكتب المستقل لسلوك الشرطة (الذي يحقق في الشكاوى ذات الصلة بالشرطة) يعمل حالياً على تقييم ما إذا كان من الضروري التحقيق في سوء سلوك قام به العمدة السابق.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .