دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الاثنين 9/9/2019 م , الساعة 3:52 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

بعد استقالة وزيرة العمل احتجاجاً على تعامله مع أزمة بريكست

حزب العمال: حكومة جونسون تنهار

حزب العمال: حكومة جونسون تنهار

لندن - قنا:

اعتبر حزب العمال البريطاني المعارض، أن استقالة أمبر رود وزيرة العمل والمعاشات، تظهر أن حكومة بوريس جونسون « تنهار».

وأكد كير ستارمر وزير الظل في حزب العمال المسؤول عن ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، أهمية استقالة الوزيرة .. وعقب على ذلك في تغريدة على تويتر قائلا «إن حكومة جونسون تنهار». أما إيان لافري رئيس حزب العمال، فقال في تصريح بثته هيئة الإذاعة البريطانية ( بي بي سي) أمس، إن الاستقالة علامة على أن لا أحد يثق بجونسون. وأضاف: «لقد فقد رئيس الوزراء نفوذه كرئيس حكومة في وقت قياسي، واتضح أن خطته لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) ما هي إلا خدعة».

وكانت أمبر رود وزيرة العمل والمعاشات قد أعلنت الليلة قبل الماضية استقالتها من الحكومة، قائلة إنها لم تعد تعتقد أن التوصل لاتفاق بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي هو «الهدف الرئيسي» للحكومة.. مضيفة أنها لا تستطيع «البقاء» بينما يتم طرد أعضاء حزب المحافظين «المعتدلين المخلصين».. ووصفت إقالة 21 نائباً من حزب المحافظين الحاكم يوم الثلاثاء الماضي بأنها «اعتداء على الأخلاق والديمقراطية».

وفي خطاب استقالتها إلى رئيس الوزراء بوريس جونسون قالت رود «لقد انضممت إلى حكومتك وأنا أحمل النوايا الحسنة، وقبلت أن يكون خيار الخروج دون اتفاق على الطاولة، لأنها كانت الوسيلة التي من شأنها أن تعطينا فرصة أفضل للتوصل إلى اتفاق جديد للخروج في 31 أكتوبر .. ومع ذلك، لم أعد أعتقد أن مغادرة الاتحاد بصفقة هو الهدف الرئيسي للحكومة».

وكانت رود قالت في مقابلة سابقة مع ( بي بي سي) إنها ملتزمة بتجنب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق، ووصفته بأنه «أسوأ حل ممكن».

وتعد استقالة راد، هي الأولى في حكومة جونسون التي شكلها منذ أقل من شهرين، وتأتي نتيجة للأزمة التي تمر بها الحكومة بسبب قضية بريكست، حيث صوت البرلمان لصالح قانون يمنع رئيس الوزراء من تنفيذ الخروج بدون اتفاقية مع الاتحاد الأوروبي، على الرغم من إصرار رئيس الوزراء على الخروج من الاتحاد بأي ثمن بحلول نهاية أكتوبر المقبل.

وخسر جونسون ثلاث جولات تصويت في البرلمان حول قضية بريكست والدعوة لانتخابات عامة مبكرة بسبب رفض أحزب المعارضة، فضلا عن عدد من نواب حزبه، انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاقية، لما يرون أنه سيترك آثاراً سلبية كبيرة على اقتصاد البلاد.

وكان من المقرر أن تغادر بريطانيا التكتل الأوروبي في 29 مارس الماضي، ولكن الاتحاد الأوروبي قرر تأجيل مهلة الخروج حتى 31 أكتوبر المقبل.               

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .