دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
عفيف والهيدوس بين الأفضل بدوري الأبطال | بوردو يضم الجزائري خاسف | اليوم مباراتا نصف نهائي بطولة الكاس الدولية | 28 ألف زائر لمنتزه الخور | عنابي السلة في طهران لمواجهة إيران | إطلاق حملة «اللغة العربية فكر» نهاية مارس | وفيات بحادث تصادم أكثر من 200 سيارة في كندا | صورة غريبة من ناسا تظهر اكتشافاً وسط إفريقيا | بحث إطلاق برنامج الدكتوراه في اللغة العربية | كورونا يجبر فرقة باليه شنغهاي على التدرب بالكمامات | القطرية تنقل 300 طن مُساعدات طبية للصين | آلاف الفلسطينيين يصلون الفجر بالأقصى | الأردن يدين بناء آلاف الوحدات الاستيطانية بالقدس | مظاهرات غاضبة بغزة رفضاً لصفقة القرن | كورونا نشرت الكآبة الاقتصادية في العالم | ماليزيا: لا حاجة لفرض حظر نهائي على السياح الصينيين | تفشّي فيروس كورونا في 5 سجون صينية | الباكر: 3 طائرات لنقل مُساعدات طبية إضافية خلال أيام | توقّعات بظهور نتائج تجارب علاج الفيروس خلال 3 أسابيع | قرعة مثيرة لبطولة قطر توتال لتنس السيدات | منافسات قوية في المرحلة الثانية لسباق الهجن | الكويت والعراق تعلقان الرحلات الجوية مع إيران بسبب كورونا | سفراء الأولمبية يتفاعلون مع الخيل بالشقب | نقل مباراة الصين مع المالديف | القطرية توسع محفظتها الاستثمارية العالمية | يوسوفا ينضم للماكينات | الكرملين: مزاعم تدخل موسكو لدعم حملة ترامب «جنون» | تركيا: حفتر مرتزق وغير شرعي ولن نتحاور معه | عوامل تساعد طفلك على الاستمتاع بنوم هادئ | البلدية تدعو لمراقبة الحلال وعدم تناوله للنباتات البرية | قطر واليابان تعززان الشراكة الاستراتيجية | مساعدات قطرية للصين لمكافحة كورونا
آخر تحديث: الأربعاء 22/1/2020 م , الساعة 12:47 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : أخبار دولية :

هل تكون الأسرع في التاريخ؟

بدء محاكمة ترامب وسط انقسام بين الأمريكيين

بدء محاكمة ترامب وسط انقسام بين الأمريكيين

هؤلاء يمكنهم قلب الطاولة وإحداث المفاجأة غير السارة لترامب

هل سيتم استدعاء بولتون للشهادة؟

 

الدوحة - الراية: بدأت مُحاكمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مجلس الشيوخ أمس في استخدام نادر لآلية دستورية لعزل الرئيس عمقت الانقسام بين الناخبين قبيل الانتخابات الرئاسية التي تجرى في نوفمبر المقبل. وطالب الديمقراطيون مجلس الشيوخ بعزل الرئيس الجمهوري واصفين إياه بأنه خطر على الديمقراطية والأمن القومي في الولايات المتحدة. وندّد ترامب ومُحاموه بالمُساءلة وقالوا إنه لم يرتكب أي خطأ، وإن الديمقراطيين يحاولون فقط منع إعادة انتخابه. ومع انعقاد أولى جلسات محاكمة ترامب، أمس، يسعى فريق الدفاع عنه لجعل الإجراءات الأسرع في التاريخ؛ تفادياً لحدوث مفاجآت غير سارة، لكن الأمر ربما لا يكون بالسهولة التي يتمنونها، فمن بإمكانهم إحداث تلك المفاجأة؟.

ماذا فعل زعيم الأغلبية؟

انتهت المراحل التحضيرية لمُحاكمة ترامب، أي تجهيز مواد الاتهامات المُوجهة له وهي بالتحديد مادتين، وذلك بعد قيام لجان مجلس النواب (لجنة الاستخبارات ولجنة الشؤون التشريعية) باستدعاء شهود وتقديم أدلة الاتهام وبعدها تم التصويت في مجلس النواب وفاز قرار إدانة ترامب بالأغلبية (الأمر طبيعي حيث يتمتع الحزب الديمقراطي بالأغلبية)، وتم إرسال مادتي الاتهام إلى مجلس الشيوخ الأسبوع الماضي.

ميتش ماكونيل يسعى لإنقاذ ترامب

ما إن وصلت مادتا الاتهام إلى مجلس الشيوخ، أصبحت الكرة في ملعب الجمهوريين الذين يتمتعون بالأغلبية، وقام رئيس المجلس ميتش ماكونيل بوضع قواعد الإجراءات المنظمة لجلسات المحاكمة بصورة تضمن أمرين أساسيين: أولهما أن تجرى الجلسات في أوقات مُتأخرة من الليل (بعضها بعد مُنتصف الليل حسب توقيت واشنطن)، والثاني عدم وجود شهود أو السماح بالأدلة التي تم جمعها في مجلس النواب.

ما الهدف من تلك الإجراءات؟

أن تجري الجلسات في أوقات مُتأخرة الهدف هو ألا يُشاهدها أغلبية الناخبين بشكل مُباشر، وألا يتم استدعاء شهود أو عرض الأدلة التي تم جمعها على مدى أربعة أشهر تقريباً في مجلس النواب، يعني جعل جلسات المُحاكمة تجري بسرعة غير مسبوقة، ومن ثم التصويت وانتهاء الأمر. وكي تتم إدانة ترامب لابد من تصويت ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ بالمُوافقة، وفي ظل وجود 53 عضواً جمهورياً مُقابل 47 عضواً ديمقراطياً، فالنتيجة محسومة سلفاً لصالح ترامب، والديمقراطيون يعرفون ذلك فهو ليس سراً، لكنهم يسعون إلى استدعاء شهود وخصوصاً مُستشار الأمن القومي المُقال جون بولتون والقائم بأعمال كبير موظفي البيت الأبيض مايك مولفاني (كلاهما رفض المثول للشهادة أمام مجلس النواب بأمر ترامب)، وساعتها ربما تختلف الأمور بصورة كبيرة.

هل سيتم استدعاء بولتون للشهادة؟


مسألة استدعاء الشهود أمام مجلس الشيوخ هي النقطة المفصلية الآن، وكي تكون الصورة واضحة نذكر هنا أن الجلسة الافتتاحية التي جرت أمس رأسها رئيس المحكمة العليا القاضي جون روبرتس، ورغم أن دوره تنظيمي بدرجة كبيرة إلا أن له دوراً هاماً في ضبط قاعة المحكمة التي هي عبارة عن مقر مجلس الشيوخ.

المُحاكمة في مجلس الشيوخ

بدأت المُحاكمة بوجود أعضاء مجلس الشيوخ كهيئة مُحلفين، ثم قام فريق الادعاء (سبعة نواب ديمقراطيون يقودهم آدم شيف رئيس لجنة الاستخبارات) بإلقاء البيان الافتتاحي والذي تضمّن لائحة الاتهام (ترامب متهم بإساءة استخدام سُلطته للضغط على أوكرانيا من أجل مكاسب سياسية شخصية وأيضاً بعرقلة العدالة بمنعه الشهود من الظهور أمام مجلس النواب وتقديم ما يؤيد تلك الاتهامات بشكل عام). وبعد أن انتهى فريق الادعاء، جاء الدور على فريق الدفاع عن ترامب لتفنيد تلك الادعاءات من خلال البيان الافتتاحي أيضاً. وهنا جاءت اللحظة الحاسمة في تلك المُحاكمة التي انطلقت قبل أكثر من خمسة أشهر، حيث سيكون هناك تصويت على ما إذا كان يجب استدعاء شهود (على الأرجح لن يظهروا شخصياً في قاعة المحكمة بل سيتم تسجيل الشهادة وعرضها في المحكمة من خلال الفيديو المُسجّل)، وهذا التصويت لا يستدعي موافقة ثلثي الأعضاء بل يحتاج لأغلبية بسيطة أي 51 عضواً.

من يمكنهم إحداث المُفاجأة غير السارة لترامب ؟

هذه النقطة تحديداً ربما تقلب الأمور رأساً على عقب وتطيح بخطة ماكونيل لإجراء مُحاكمة شكلية تنتهي بسرعة، حيث إن هناك عدداً من الأعضاء الجمهوريين الذين ربما يصوّتون لصالح استدعاء شهود، وحيث إن الديمقراطيين بحاجة لأربعة أصوات فقط (على أساس أن لديهم 47 بالفعل) كي تنهار خطة زعيم الأغلبية، يبدو كل شيء ممكن.

ميت رومني: المُرشّح الرئاسي السابق الذي خسر أمام باراك أوباما في 2012 وعضو مجلس الشيوخ عن يوتاه يبلغ من العمر 72 عاماً وهو أبرز الجمهوريين الذين ينتقدون ترامب علانية ووصفه أثناء حملة انتخابات 2016 بأنه «زائف ومُحتال»، ومؤخراً وصف ترامب رومني بأنه «وغد مُتكبر»، وفيما يتعلق بالعزل، لم يُدلِ رومني بأي تصريح يُفهم منه أنه يُساند ترامب، وموقفه الذي أعلنه الشهر الماضي هو أنه «مُنفتح على كل الاحتمالات وسأقرّر بعد أن أستمع لحجج الجانبين (في مجلس الشيوخ)».

ليزا ميركويسكي: عضوة مجلس الشيوخ الجمهورية عن ألاسكا للدورة الرابعة على التوالي ولها تاريخ في التصويت أحياناً ضد قرارات قيادة الحزب الجمهوري، وقد عبّرت عن انزعاجها من تصريحات ماكونيل بشأن مُحاكمة عزل ترامب عندما قال إن «هناك تنسيقاً تاماً بينه وبين البيت الأبيض»، مُطالبة بضرورة الفصل بين السلطات، وفيما يخص مسألة استدعاء الشهود قالت إنها «لم تقرّر بعد كيف ستصوّت وإنها تنتظر بدء المُحاكمة في مجلس الشيوخ كي تستمع للجانبين وتقرّر بعدها».

سوزان كولينز: عضوة جمهورية عن ولاية مين، لها موقف مُستقل في قضية العزل وتقول إنها تنتظر أن تستمع للائحة الاتهام وأيضاً بيان الدفاع قبل أن تقرّر، وانتقدت ماكونيل في أكثر من مُناسبة لإصراره على براءة ترامب قبل حتى أن تبدأ المُحاكمة كما تنتقد الديمقراطيين لإصرارهم على أنه مُذنب قبل المُحاكمة. كولينز في مجلس الشيوخ للدورة الرابعة وكانت موجودة أثناء مُحاكمة عزل بيل كلينتون، ويعول الديمقراطيون على أنها ستصوّت لصالح استدعاء الشهود. لكن موقف كولينز الانتخابي في نوفمبر القادم سعياً لدورة خامسة في مجلس الشيوخ -كما أعلنت- ربما يمثل عامل ضغط عليها، حيث إنها تواجه مُنافسة شرسة من الديمقراطيين في ولاية منقسمة بين الحزبين، وبالتالي تحتاج لدعم الحزب الجمهوري كي تحتفظ بمقعدها (بعض أصحاب نظرية المؤامرة يرون في ذلك فرصة يمكن أن يستغلها الديمقراطيون بأن يقدّموا وعداً لكولينز بضمان مقعدها، وهي أمور ليست مُستبعدة في السياسة بشكل عام).

كوري غاردنر: عضو جمهوري من كولورادو يواجه خطر فقدان مقعده في نوفمبر المقبل بسبب أن ترامب لا يتمتع بشعبية في الولاية، ولهذا التزم غاردنر الصمت منذ بداية مُحاكمة عزل ترامب، لكنه انتقد هذا الأسبوع رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي بسبب «طريقتها الاحتفالية» في توقيع لائحة الاتهام قبل إرسالها لمجلس الشيوخ، وأعلن أن مُحاكمة ترامب في مجلس الشيوخ ستكون «حزبية لكنها عادلة»، بحسب صحيفة الجارديان البريطانية.

مارثا ماكسالي: تم تعيينها في مجلس الشيوخ بعد استقالة العضو جون كاي وكانت قد خسرت الانتخابات أمام الديمقراطية كايريستين سيمينا عام 2018 وستواجه منافسة شرسة في نوفمبر أيضاً في ولاية متأرجحة بين الحزبين، وهي من المُنتقدين للتعامل الحزبي مع مسألة العزل التي تراها «أمراً خطيراً» ولا يجب أن يكون عرضة للمناكفات الحزبية.

لامار أليكساندر: عضو جمهوري من تينيسي وصف سلوك ترامب بأنه «غير مُناسب»، لكنه قال أيضاً إن عزله سيكون «خطأً»، لكن وضع العضو البالغ من العمر 79 عاماً ولن يترشّح مرة أخرى بعد أن أعلن أنه سيعتزل العمل العام يجعله مُتحرّراً من القيود الحزبية وأكثر قرباً من التصويت ضد ترامب.

 

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .