دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«كورونا» يؤجل بطولة يد الأندية الخليجية | دوري أبطال آسيا بدون جماهير | بن عطية وماندزوكيتش خارج حسابات الدحيل | العربي يتعاقد مع جاسم جابر حتى 2024 | عمومية ألعاب القوى تشيد بالإنجازات | المري حكماً لقمة السد والعربي | مدرب ليون يتجاهل فيروس كورونا ! | منهجية شاملة لغرس النزاهة القضائية في نفوس الطلاب | المركز الأممي سيخدم دول المنطقة | إعلان الدوحة قصة نجاح قطرية أممية | تعيين قضاة قطر وفق معايير النزاهة والعدالة | زيارة صاحب السمو تدفع التعاون مع الجزائر لمجالات أوسع | الأعلى للقضاء يدشن مدونة السلوك القضائي الجديدة | آفاق جديدة للاستثمارات القطرية في الجزائر | القضاة مطالبون بتطبيق أعلى المعايير السلوكية | تعاون مثمر بين قطر ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة | المباحثات ستسهم بقوة في تطوير التعاون مع الجزائر | القضاء رسالة سامية قبل أن يكون مهنة | صاحب السمو يعود إلى أرض الوطن | رسالة خطية من صاحب السمو إلى رئيس أذربيجان | صاحب السمو: زيارتي فرصة لدعم وتعزيز العلاقات مع تونس | صاحب السمو يغادر الجزائر
آخر تحديث: الخميس 13/2/2020 م , الساعة 11:35 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : أخبار عربية :

مئات العراقيات يتظاهرن في بغداد دعماً للاحتجاجات

بغداد: الإعلان عن تشكيل الحكومة الأحد المقبل

بغداد: الإعلان عن تشكيل الحكومة الأحد المقبل
بغداد - وكالات:

 عززت تظاهرة مئات العراقيات في وسط بغداد أمس دفاعاً عن دور المرأة في حركة الاحتجاج المناهضة للحكومة الزخم للحركة الاحتجاجية غير المسبوقة التي شهدت أمس تطوراً نوعياً في عرض المطالب الشعبية والثوابت التي أقرتها الحركة الاحتجاجية منذ انطلاقها فيما أعلن نائب عراقي أن تشكيل الحكومة سيُعلن رسمياً الأحد القادم.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية (واع) عن محمد الخالدي رئيس كتلة «بيارق الخير» النيابية تأكيده اكتمال الحكومية لرئيس الوزراء المكلف. وقال الخالدي إن «الكابينة الوزارية لرئيس الوزراء المكلف جاهزة، وسيعلن عنها الأحد المقبل». وأضاف أن «علاوي سيبلغ رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء المستقيل، ويطلب من البرلمان عقد جلسة طارئة لغرض التصويت على الكابينة الوزارية». وأوضح أن «هناك ضغوطاً من قبل بعض الكتل إلا أنها لن تؤثر على تمرير الكابينة الوزارية داخل مجلس النواب». وكان الرئيس العراقي برهم صالح كلف علاوي مطلع الشهر بتشكيل الحكومة الجديدة، وهو ما قوبل بالاعتراض من جانب قطاع واسع من المحتجين. وسارت نساء وشابات في نفق السعدون وصولًا إلى ساحة الاعتصام الرئيسية، وهن يرفعن شعارات ويردّدن هتافات تشدد على دور المرأة في الاحتجاجات المطالبة برحيل الطبقة السياسية المتّهمة بالفساد. وقالت الطالبة الجامعية زينب أحمد «هناك من حرّض ضدّنا قبل أيام ومن يحاول أن يعيد النساء إلى المنازل وأن يسكتنا لكننا نزلنا اليوم بأعداد كبيرة حتى نثبت لهم أن كل محاولاتهم ستبوء بالفشل». وجاءت هذه الظاهرة الاحتجاجية النسائية رداً على دعوة أطلقها الزعيم الشيعي مقتدى الصدر لعدم الاختلاط بين الجنسين في أماكن الاعتصام وتابعت «نريد أن نحمي دور المرأة في التظاهرات، فحالنا حال الرجل. هناك محاولات لإخراجنا من الساحة لكننا سنعود أقوى».

ويشوب التوتر علاقة الصدر بالمتظاهرين منذ أعلن هذا الشهر دعمه لتكليف الوزير السابق محمد علاوي تشكيل حكومة جديدة، وهو ما يرفضه المحتجون باعتبار أن رئيس الوزراء المكلف مقرّب من الطبقة الحاكمة. وتنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي تسجيلات تسخر من الصدر، بينما يردّد متظاهرون في العديد من المدن العراقية هتافات مناوئة له، وهو ما لم يكن من الممكن تصوره قبل الاحتجاجات وقد أدان نواب الكتلة الصدرية في البرلمان أمس «الإساءات المتكررة» للصدر وشخصيات أخرى من قبل المتظاهرين، معتبرين أنّها تأتي ضمن «موجة أمريكية» هدفها «إسقاط كل المعتقدات». وتصاعد التوتر مؤخراً بين الصدر والمتظاهرين وتحول إلى مواجهات عندما اقتحم مؤيدو الصدر أماكن اعتصام في النجف والحلة جنوب بغداد الأسبوع الماضي، ما أدى إلى مقتل ثمانية متظاهرين. وقبل دقائق من بداية المسيرة النسوية في ساحة التحرير أمس، هاجم الصدر المتظاهرين متّهماً إياهم عبر تويتر ب»التعري والاختلاط والثمالة والفسق والفجور والكفر». وحذّر أنّ تيّاره ومؤيديه لن يبقوا «مقيدين وساكتين عن الإساءة للدين والعقيدة والوطن»، معتبراً أنّه ملزم «عدم جعل العراق قندهارا للتشدد ولا شيكاغو للتحرر والانفلات والأخلاقي والشذوذ الجنسي». لكن على الرغم من ذلك، سارت النساء وبينهن مئات الطالبات لأكثر من ساعة ونصف ساعة في ساحة التحرير ومحيطها وهنّ يرددن شعارات تدافع عن دور المرأة وتدعو للاستمرار بالاحتجاجات، بينما شكّل عشرات الشبان سلسلة بشرية لحمايتهن من الجهتين. وكتب على إحدى اللافتات «أنا ثورة وصمت الذكور عورة»، وعلى أخرى «حرية ثورة نسوية». وهتفت النساء اللواتي حمل بعضهن العلم العراقي والورود «أين الملايين».

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .