دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
4 طرق للإبلاغ عن الجرائم الإلكترونيّة | حالتان لا ينطبق عليهما البروتوكول الجديد | 3 مراكز للمسح من المركبات لكشف كورونا | قطر لا تسعى لمغادرة مجلس التعاون | حملة تفتيشية على الباعة المتجوّلين بالشيحانية | 5 طرق لدعم العاملين في المنزل | رفع 560 طناً من المخلفات بالخور والذخيرة | أزمة حول تمديد عقود الدرجة الثانية | 20604 حالات شفاء من كورونا | وزارة التجارة تحدّد أوقات عمل الأنشطة التجارية والخدمية | أمريكا تنهي العلاقة مع الصحة العالمية | 4.5% نمو الاقتصاد التركي | مليارا يورو استثمارات فولكس فاجن بالصين | النفط يحقق أكبر ارتفاع شهري منذ سنوات | الذهب يرتفع إلى 1725 دولاراً للأوقية | سرقة حقائب ب 800 ألف يورو | وفاة عميد البشرية عن 112 عاماً في بريطانيا | بدء توزيع كتب الفصل الصيفي بالجامعة غداً | مونتريال تسجل أعلى درجة حرارة في تاريخها | عشيرة سورية تستنكر تجنيد أبنائها للقتال مع الفاغنر بليبيا | أسدان يهاجمان عاملة في حديقة حيوانات أسترالية | واشنطن: 3 ملايين دولار مقابل معلومات عن قيادي بداعش | الأمم المتحدة تعتمد مقترح قطر لحماية التعليم من الهجمات | قوات حفتر تتراجع جنوبي طرابلس | حفتر دفع أموالاً طائلة لمرتزقة بريطانيين مقابل عملية فاشلة | البرلمان العراقي يسعى لمحاسبة السعودية على جرائمها الإرهابية | دفع حقوق بث الدوري الفرنسي | كورونا يجبر ولاية نيويورك على إلغاء قانون عمره 200 عام | روسيا تأمل بالحصول على لقاح ضد كورونا | المستشفيات الأمريكية توقف استخدام هيدروكسي كلوروكين | مطار حمد الدولي.. 6 سنوات من الإنجازات | دراسة فرنسية: إصابات كورونا الخفيفة تطوّر أجساماً مضادة | القطرية تستأنف رحلاتها إلى ميلانو | باريس: «غاليري لافاييت» يعيد فتح أبوابه .. اليوم | قبرص تتعهد بعلاج السائحين المصابين بكورونا | الصين تمدد قيود رحلات الطيران الدولية | قادة 50 دولة يدعون إلى عالم متعاون في مرحلة ما بعد الوباء | 37 % من الألمان يرفضون السفر خلال الصيف | اليونان تستقبل سائحي 29 دولة | حشود الحدائق تثير القلق في كندا | النرويج: تمديد قروض شركات الطيران | مخاوف من مجاعة في أمريكا اللاتينية | الدوري الياباني يُستأنف 4 يوليو | بروتوكول صحي صارم لاستكمال دورينا | نهائي كأس إنجلترا في أغسطس | ستاندر لييج يُخطط لخطف إدميلسون | ميلان يُعارض خطط استئناف كأس إيطاليا | رئيس الوزراء يعزي نظيره المغربي | نائب الأمير يعزي ملك المغرب | صاحب السمو يعزي ملك المغرب
آخر تحديث: الثلاثاء 18/2/2020 م , الساعة 12:43 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : أخبار عربية :

أكد أن الدعم التركي للحكومة الشرعية قلب المعادلة الاستراتيجية

السراج: نحن دعاة سلام وعقارب الساعة لن تعود للوراء

السراج: نحن دعاة سلام وعقارب الساعة لن تعود للوراء
طرابلس - وكالات:

 قال رئيس المجلس الرئاسي لحكومة “الوفاق” الليبية المعترف بها دولياً، فائز السراج، إن رسالته للداخل والخارج تدعو للسلام وتحقيق الاستقرار، مشدداً على أن “عقارب الساعة لن تعود إلى الوراء”.

جاء ذلك في كلمة مصورة له بثتها الصفحة الرسمية لحكومة “الوفاق” عبر “فيسبوك”، الاثنين، في ذكرى ثورة 17 فبراير التي أطاحت بمعمر القذافي عام 2011. وأضاف السراج: “رسالتي لمن في الداخل والخارج أقولها واضحة جلية: نحن دعاة سلام، ونسعى لتحقيق الاستقرار ولم ندخر جهداً في ترسيخ الوفاق وفي الالتقاء على كلمة سواء”.

وأكد أنه “رغم العراقيل والمعوقات والمظاهر السلبية فإننا ملتزمون بالمضي قدماً في تحقيق طموحات شعبنا وحلمه الذي راوده في 17 فبراير بالعيش في كنف دولة القانون والمؤسسات والتداول السلمي على السلطة”.

ونقلت صحيفة «ذا تايمز» البريطانية، عن السراج، حديثه عن انقلاب مسار المعارك في ليبيا لصالح الحكومة بعد التدخل التركي. وتشير الصحيفة في المقابلة التي أجرتها مع السراج في العاصمة الليبية، إلى أن الدعم التركي للحكومة في طرابلس قلب المعادلة الاستراتيجية، وخصوصاً بعد الاتفاقيات التي زوّدت تركيا بموجبها حكومته بالمقاتلين والعتاد الحربي المتقدم. إلا أنّ السراج اشتكى من الأذى الذي يسبّبه الحصار المفروض على صادرات النفط. وكان الحصار الذي تطبقه القوى المتحالفة مع اللواء المتقاعد خليفة حفتر على صادرات النفط، قد دفع البلاد إلى حافة الانهيار، حيث أدى إلى تراجع صادرات النفط بنحو مليون برميل يومياً، مما دفع حكومة السراج المعترف بها دولياً إلى اللجوء إلى احتياطي النقد لتغطية العجز في الميزانية. وقال السراج في المقابلة: إن المجتمع الدولي، الذي يدعو إلى الاستقرار في ليبيا، لم يقم بأي أمر واضح للتعامل مع هذا الإغلاق. إنه مصدر عيش الليبيين: النفط هو مصدر دخل الليبيين. والآن يلجأ المصرف المركزي إلى توفير الميزانية من احتياطي النقد.

وأكد السراج للصحيفة البريطانية، أن بلاده تواجه أزمة مالية نتيجة لذلك، فالحصار قد تسبب بأزمة وقود في البلاد انعكست على حركة السيارات وتوفير الكهرباء. وتشير الصحيفة إلى أن حصار حفتر يتسبب بنزيف قدره 1.4 مليار دولار لليبيا، منذ أن بدأ في 18 يناير. وأعرب السراج في المقابلة، عن إحباطه من «المعايير المزدوجة» للمجتمع الدولي، والتي تسمح لحفتر بحصار النفط من دون ردّ، وتسمح له باستيراد الأسلحة من الخارج على الرغم من حظر استيراد السلاح المفروض منذ 9 سنوات. وسأل: «هل موسكو عاجزة عن وقف تدفق المرتزقة الروس إلى حفتر؟ . وأصرّ السراج على أن الاتفاقية التي أبرمتها حكومته مع تركيا تأتي رداً على تدفق الدعم العسكري لقوات حفتر، وقال: «نعم يوجد سوريون هنا. لكن التركيز على وجودهم يجب ألا يتم بينما نتجاهل الدعم المتدفق على الجانب الآخر. فهناك المرتزقة القادمون من المجموعات المعارضة في السودان وتشاد، والأسلحة القادمة من كل مكان لهم خلال السنوات الأربع الماضية». ويتوقع الدبلوماسيون الغربيون أن تتمكن قوات السراج قريباً من دفع ميليشيات حفتر بعيداً عن ضواحي طرابلس، على الرغم من أنه قد يتوجه بعد ذلك للدعوة للحوار، بدلاً من إطلاق هجوم خاص به، وإن كانت لديه شكوك حول نية حفتر الدخول في مباحثات سلام. ويقول ل»ذا تايمز»: يستخدم حفتر حصار النفط كوسيلة أخرى للوصول إلى أهدافه. لم يكن جدياً أبداً في الطريق السياسي. يريد كسب المزيد من الوقت ليظهر للمجتمع الدولي أنه يرغب بالحل السياسي، بينما جل ما يؤمن به هو أن الحلّ العسكري في ليبيا هو الحلّ الوحيد.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .