دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
أبو مازن يمدد حالة الطوارئ في جميع الأراضي الفلسطينية | 100 % نسبة تفاعل طلبة المدرسة التكنولوجية مع التعليم عن بُعد | قوات الوفاق تُسقط 3 طائرات حربية تابعة لحفتر | العراق: مقتل 6 جنود وإصابة اثنين بانفجار في كركوك | مستشفى ميداني بطاقة 250 سريراً | ووهان تخشى موجة كورونا ثانية وتدعو لتعزيز الحماية | ماليزيا تفرض حجراً صحياً إجبارياً على مواطنيها | شركة فرنسية تعتزم إنتاج جرعات من عقار استخدم لعلاج المُصابين بالفيروس | خطة لتطبيق نظام الإتاحة الحرة بدار نشر الجامعة | قطر قادرة على تجاوز تداعيات كورونا | علماء أمريكيون يُعلنون تطوير لقاح محتمل ضد كورونا | تقديرات أسترالية: عشرة ملايين مُصاب بكورونا في العالم | كورونا يطارد دونادوني في إيطاليا والصين | دُفن داخل سيارته تنفيذاً لوصيته | نشيد الفرح في اللؤلؤة | النيازك تكشف مصادر المياه على المريخ | أثرياء العالم يهربون من كورونا إلى ملاذات آمنة | القطرية: 250 طناً زيادة في الشحن إلى الكويت وعُمان | مشيرب العقارية تدعم مرضى التوحد | معان ومصطلحات.. الدوكودراما | تخفيض الإنتاج لن يكفي لاستقرار أسواق النفط | 4,1 تريليون دولار خسائر النشاط الاقتصادي | تركيا: السياحة تستأنف نهاية مايو | مطار هيثرو يغلق أحد مدرجيه | «UEFA» يلوّح بفرض عقوبات على بلجيكا | حكّامنا يتدربون 5 مرات يومياً | مخالفات الحجر.. خلل فكري وغياب للوعي | حملة التعقيم رسالة حضارية من أبناء الخور | موعد جديد لقرعة آسيا للشباب والناشئين | قطر 2022 موعد مهم للبرازيليين | « تحية وتقدير» .. رسالة شكر لجنود قطر المجهولين | جلسات تفاعلية ل «الجيل المبهر» | إجراءات قطر الاحترازية مميزة | السد يفاوض نجم تشيلسي | الصحة والسلامة هدف جميع الرياضيين | تمور و تمورة .. التحية في زمن كورونا | متحف الفن الإسلامي يتيح موارده «أون لاين» | الحيوانات المنزلية لا تنشر كورونا | لاعبو مانشسر يتبرّعون لصالح الخدمات الصحية | الأندية الإسبانية تواجه الفيروس بالطب النفسي | «الفن في أمان» .. أبطال الأزمة برؤية إبداعية | ضبط نائبين خالفا حظر التجول | لاعبون إنجليز يدافعون عن زملائهم | دولي الترياثلون يعلّق المنافسات | كورونا ينسف رزونامة الرياضة العالمية | العمل التطوعي يدعم جهود المكافحة | كورونا يفتح شوارع المدن للحيوانات البرية | حمد الطبية تدعو لمحو قلق الأطفال من كورونا | 12 نصيحة للتعامل مع الأطفال خلال الحجر المنزلي | طلبة الطب يدعمون جهود مواجهة الفيروس | مليون توقيع دعماً لنداء أممي لوقف إطلاق النار | حماس: مبادرة السنوار بشأن الأسرى اختبار جديد للاحتلال | تويتر تحذف آلاف الحسابات «المأجورة» لمُهاجمة قطر | 21 حالة شفاء جديدة من كورونا | صاحب السمو وأمير الكويت يبحثان جهود مكافحة كورونا
آخر تحديث: الجمعة 21/2/2020 م , الساعة 12:09 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : متابعات :

لتعويضهم عن قسوة الأيام والتشرد وحمايتهم من خطر الشوارع

لبنانية تجمع المسنين من الطرقات في «بيت جدودنا»

لبنانية تجمع المسنين من الطرقات في «بيت جدودنا»
بيروت - الجزيرة نت:

من على تلة صغيرة في قرية بيت مري بمحافظة جبل لبنان، يطلّ منزلٌ حجري لكنه ليس ككل المنازل من الداخل، فما إن تدخله حتى تجد مجموعة من كبار السنّ يجتمعون تحت سقفه كأنهم عائلة واحدة، يلقون فيه الاهتمام والمحبة وتُؤمَّن فيه كلّ حاجياتهم. »بيت جدودنا» هو اسم هذا المنزل الذي يضم بين جدرانه مجموعة من كبار السنّ يعيشون فيه بحرية تامة من دون قيود أو قوانين محددة، وكأنه منزلهم الشخصي، بعدما كانوا سابقًا بلا مأوى يَبيتون في الطرقات.

حتى لا يبقوا مُشرّدين

البيت أسّسته الشابة اللبنانية يارا بو عون مع عدد من المتطوعين في محاولة منها لتعويض كبار السنّ عن قسوة الأيام والتشرد وحمايتهم من خطر الطرقات. بدأت يارا (31 عامًا) مشروع «بيت جدودنا» بالبحث عن كبار السنّ في الطرقات، لإقناعهم بالعيش في أي مأوى بعيدًا عن التشرّد في الشوارع.

وعندما تبلورت فكرة مشروعها، أحبت أن يعيش كل مسنّ في هذا المنزل كأنه في منزله، فاختارت منزلًا حجريًا قديمًا كي يكون له تأثيرٌ معنوي على كبار السن.

أسمته يارا «البيت» لأن كلمة مأوى قد يكون لها تأثيرٌ سلبي على كبار سن، و»جدودنا» لأن الجدود بحسبها هم بركة العائلة، حيث بدأت مشروعها باثنَين والآن أصبح لديها 12 مسنًا، وتسعى لجلب المزيد منهم كي يعيشوا حياة كريمة.

تقول يارا إن «حبي للمسنين واهتمامي بهم كان الدافع الأول لإطلاق المشروع، فأنا لا أحبّ أن أراهم يعيشون في الشوارع».

وتضيف «كنت دومًا أذهب إليهم لأقنعهم بأن يعيشوا في أي مأوى، إلى أن تبلورت في ذهني فكرة بيت جدودنا الذي أعطاهم الأمان والحبّ والحنان».

كل شيء مُؤمّن

كل مُستلزمات الحياة والراحة مؤمنة في المنزل، من تلفاز وشبكة إنترنت وهاتف. وما يميز هذا المنزل -كما تقول يارا- أنه ملكٌ لهم وكل شيء تحت تصرفهم، ويمكنهم فعل أيّ شيء في أي وقت، وتحضير أي شيء يحبونه من طعام وشراب.

فالبيت ليس كأيّ مأوى يضع لهم برنامجًا مسبقًا وقوانين، بل تشرف يارا على إعداد طعامهم في وقت فراغها، كما تساعدها أمّها وبعض نساء الجيران في تنظيم البيت وترتيب الملابس. كما تحرص يارا على تأمين العناية الطبية لهم وشراء الأدوية وإجراء الفحوصات اللازمة.

يقول المسنّ مارون نعمة (81 عامًا) «بيت جدودنا بمثابة نافذة أمل لنا، فكل شيء مؤمن هنا من طعام وشراب وراحة وأمان.. هنا أشعر أني لست في مأوى بل في منزلي الخاص». ويردف «هنا وجدت عائلة جديدة، وهنا شعرت بالأمان والحنان.. أعيش معهم آخر أيام حياتي بعدما كنت بلا مأوى».

للتطوّع أشكالٌ

يعتمد «بيت جدودنا» على المُتبرّعين الذين يزوّدون البيت بأغلب المستلزمات من مال ودواء وأثاث، ولمن لا يرغب في دفع الأموال -حسب يارا- فيمكنه مساعدتهم بحضوره الشخصي وقضاء نهار كامل مع المُسنين.

تقول يارا بهذا الخصوص «ليس ضروريًا أن تكون المُساعدات مادية، فيمكن لأي شخص أن يخصص وقتًا من يومه لتمضيته مع كبار السنّ في الجلوس معهم والحديث وحتى شرب فنجان من القهوة معهم، فهذا الدعم المعنوي يُؤثر كثيرًا في نفسية المسنّ».

ولا يشعر المسنّون داخل البيت بالملل، فكل واحد منهم يقضي وقت فراغه فيما يحبّ، وذلك من خلال تأمين كل احتياجاته حتى الثنائية منها، كأدوات الزراعة لمُحبي الزرع، والرسم، وألعاب الورق والكلمات المُتقاطعة، والكتب.

وتسعى يارا لتطوير مشروعها في المُستقبل لإطلاق مشروع «بيت ستي» ليكون منزلًا للمُسنّات، كما تطمح إلى نشر فكرتها لتشمل كافة المُحافظات اللبنانية كي لا يبقى مسنٌّ بلا مأوى.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .