دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
فهد الكبيسي يطرب جمهور «عيدنا في بيتنا» | متحف الفن الإسلامي يعرض 175 قطعة أثرية | مواهب هجومية واعدة في الفئات السنية | مبارك النعيمي: موسم الهجن الجديد ينطلق مطلع سبتمبر | السيلية يرسم خريطة الطريق للموسم المقبل | بونجاح يواصل برنامجه التأهيلي | مهرة الشقب «برهابس» تفوز بجائزة بريري | عودة منافسات السلة مبكراً تخدم العنابي | ملاعبنا المونديالية محط أنظار العالم | تحسن المعنويات الاقتصادية بمنطقة اليورو | أوبك وروسيا تبحثان تخفيض الإنتاج | استقرار أسعار النفط في الأسواق العالمية | قطر وجهة للمؤسسات المالية المرموقة | تركيا تعيد افتتاح الأنشطة أول يونيو | الخطوط الكويتية تسرّح 1500 موظف أجنبي | الأمم المتحدة: الوباء صعّب حماية المدنيين المحاصرين في الصراعات | شركة سويسرية تخطط لاختبار مزج أكتيمرا مع ريمديسيفير | وفيات كورونا في أمريكا تفوق قتلى حروب كوريا وفيتنام والعراق | الوفاق تتقدم جنوب طرابلس وتدمر آليات لحفتر | ترامب يوقع أمراً خاصاً بشركات التواصل الاجتماعي | الكويت تعتمد خطة العودة التدريجية للحياة الطبيعية | العلاقات القطرية الأذربيجانية وثيقة ومتطورة | السلطة تطالب بدعم دولي ضد مخطط الضم الإسرائيلي | السراج ورئيس وزراء مالطا يوقعان مذكرة تعاون مشترك | الجيش الليبي انتصر على ميليشيات حفتر وحرّر قاعدة الوطية | التنمية تشدد على الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا | استمرار تعليق الصلاة في المساجد | نصائح لتحقيق أعلى المعدلات في اختبارات الثانوية | مواسم الخيرات لا تنقطع بانقضاء شهر رمضان | شفاء مواطن عمره 88 عاماً من كورونا | حصار قطر يهدّد أمن واستقرار المنطقة | 15399 متعافياً من كورونا | قطر تسجّل أعلى معدل يومي لحالات التعافي | تحية لجهود الجيش الأبيض في مواجهة كورونا | رئيس الوزراء يهنئ نظيره الإثيوبي | رئيس الوزراء يهنئ نظيره الأذربيجاني | نائب الأمير يهنئ رئيسة إثيوبيا | نائب الأمير يهنئ رئيس أذربيجان | صاحب السمو يهنئ رئيسة إثيوبيا بذكرى اليوم الوطني | صاحب السمو يهنئ رئيس أذربيجان بذكرى يوم الجمهورية | صاحب السمو وبوتين يعززان العلاقات الاستراتيجية
آخر تحديث: الجمعة 27/3/2020 م , الساعة 11:05 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : تقارير :

تعود للحقبة المبكرة من الحضارة الكوشية

الكرو.. مدينة الأهرامات في السودان

تعد إحدى أهم المقابر الملكية وأشهر من دفنوا فيها الملك الارا
أدرج موقع الكرو عام 2003 على قائمة اليونسكو للتراث العالمي
الكرو.. مدينة الأهرامات في السودان

 

الخرطوم- عادل صديق:

الكرو هي مدينة أثرية تاريخية في شمال السودان، تعتبر إحدى أهم المقابر الملكية التي تم استخدامها من قبل الأسر الملكية الكوشية وبها حوالي 55 هرماً، وتعود للحقبة المبكرة من الحضارة الكوشية، منذ عهد ملوك الأسرة الخامسة والعشرين بدءا من الملك الارا 795 إلى 752 قبل الميلاد وإلى عهد الملك نستاسن 335 إلى 315 قبل الميلاد، وتم استكشافها بواسطة عالم الآثار الأمريكي جورج اندرو ريزنر في عام 1919، والكرو منطقة تزخر بأهرام ملوك وملكات مملكة كوش القديمة، فقد كان كثير من الحكام الذين دُفنوا هناك ممن يسمون «الفراعنة السود» وهم ملوك كوش الذين غزوا مصرًا وحكموها من حوالي 715 قبل الميلاد حتى 653 قبل الميلاد. أدرج موقع الكرو عام 2003 على قائمة اليونسكو للتراث العالمي كجزء من المنطقة التراثية العالمية «جبل البركل ومواقع المنطقة النوبية»

مقابر الخيول

وجد إلى الشمال الغربي من الهرمين بالأرقام 51 و55 عدد 4 صفوف من القبور بطول 120 متراً، تحتوي على جثث للخيول، وقد دفنت بصفوف منتظمة وهي: أربعة خيول ثم ثمانية ثم ثمانية ثم أربعة على التوالي، ويعتقد أن القبور الأربعة الأولى تعود لعهد الملك ترهاقا في حين يعود الصف الثاني لعهد الملك شباكا والصف الثالث لعهد الملك شبتكو والصف الرابع للملك تنوت أماني وقد تعرضت هذه القبور للنهب، لكن ما تبقى منها كان كافياً لتوضيح أن الخيول كانت تدفن في وضع مستقيم ومع كافة الزخارف والزينة.


وقد نُهبت المقابر في العصور القديمة من القطع الأثرية التي كانت تحويها ولم تسلم حجارة الأهرام نفسها من عملية النهب تلك، إلا أن ريزنر اكتشف مجوهرات وغيرها من القرابين التي تركها اللصوص وراءهم، وعدد كاف من النقوش الهيروغليفية سمحت له بتحديد هوية أصحاب القبور. وقد حافظ قبران منها - قبر الملكة الأم قلهاتا وقبر ابنها تنوت أماني - على الكثير من رسومهما المزركشة. وترك ريزنر تلك القبور دون حماية بعد الفراغ من حفرياته، متبعا في ذلك ممارسات تلك الفترة، لتغطيها دائرة الآثار السودانية خلال خمسينيات القرن الماضي

أشهر من دفنوا بالكرو

الارا وهو المؤسس الفعلي لمملكة نبتة الحديثة وجد اسمه مصحوبا باللقب اور أي زعيم ولكنه وجد اسمه داخل خرطوش ملكي كناية عن أنه ملك وجد قبره ضمن 12 قبرا لملوك سابقين لمملكة مروي وقد دفن بالطريقة السودانية المحلية عنقريب وبرش في القبر، كاساقا زوجة الارا وبنته تابيري زوجة بعانخي مدفونان في الكرو قبر رقم 53  كاشتا هو المؤسس الثاني لمملكة نبتة الحديثة ويعتقد أنه ابن الارا حكم حوالي 760- 747 قبل الميلاد تزوج كاشتا من امرأة اسمها بباتما ومن بناته الأميرة اماني ريديس وكذلك بيكاستر وخنساء وابار والدة ترهاقا من أولاده الملك بعانخي والملك شبكا اللذين حكما مصر مدفون في الكرو هرم رقم 8.


وأيضا بعانخي ىمدفون بالكرو هرم رقم 17 وهو متزوج من خمسه نساء هن الملكة ابار والدة ترهاقا وخانسا التي دفنت بالكرو هرمها هو كرو 4 وبيكاستر وتابيري التي دفنت بالكرو 53 والخامسة اسمها نفروكاشتا المدفونة التي دفنت في الكرو بالرقم كرو 53  أما بناته فيعرف منهن الأميرة ارتي التي تزوجها الملك شبتاكا وكذلك كلهاتا زوجة تانوت اماني ونبراية وتكاهاتماني زوجة وكذلك تابيكن التي تملك تمثالا بمتحف القاهرة – بالإضافة إلى شبكا مدفون بالهرم كرو 15 وحكم 716- 701 قبل الميلاد - وشبتاكا مدفون بالكرو هرم رقم 18 -وتانوت اماني مدفون بالكرو هرم رقم 16 وحكم في الفترة 664- 653 قبل الميلاد  بالإضافة إلى ملك مجهول دفن بالكرو 1 وحكم في الفترة 382 – 376 قبل الميلاد.