دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
جمعية التشكيليين تستعيد ذكرى 3 سنوات من الحصار | 132 ألف زائر لفعاليات كتارا التفاعلية في العيد | مناقشة التطور الأجناسي للأقصوصة القطرية | «كنداكة» الجزيرة ضيفة عيدنا في بيتنا | الجيش الليبي يدمر مدرعة إماراتية ويسيطر على آليات عسكرية | احتجاز رجل حاول اقتحام قصر إمبراطور اليابان | العلماء يستبعدون اندلاع وباء واسع النطاق بين القطط | سائقو دراجات لإسعاف مصابي الحوادث | أستراليا: دخان حرائق مسؤول عن مئات الوفيات | روسيا تحقق بحفل في سيبيريا رغم العزل | العيد ينعش مبيعات المطاعم والمطابخ الشعبية | الصحة العالمية تحذّر من ذروة ثانية فورية للفيروس | اليابان تعلّق موافقتها على عقار «أفيجان» لمعالجة كورونا | فرنسا توقف استخدام «هيدروكسي كلوروكين» لعلاج مرضى كورونا | دراسة يابانية: الكمامات خطر على الأطفال أقل من عامين | قوات الوفاق تتقدم باتجاه مطار طرابلس القديم | تجارب على لقاح أمريكي جديد مضاد لكورونا | الأمم المتحدة تدين استخدام العبوات المحلية الصنع ضد المدنيين | 11844 إجمالي حالات الشفاء من كورونا | واشنطن تنشر صوراً لمُقاتلات روسية جديدة داعمة لحفتر | منظمة حقوقية تدعو لتحرك دولي عاجل لإنقاذ اليمن من الكارثة | اتفاق جزائري تركي على تكثيف الجهود للتوصّل لهدنة في ليبيا | 25 ألف عائلة باليمن ستفقد المساعدات في يونيو | اتفاق سوداني أمريكي على إنهاء «يوناميد» في أكتوبر | 745 مُراجعاً للطوارئ ثالث أيام العيد | دور الترهيب في عفو أبناء خاشقجي عن قتلة والدهم | كورونا يدفع طيران « لاتام» إلى الإفلاس | هيومن رايتس تطالب السعودية بإطلاق سراح ابني الجبري | مكلارين تستغني عن 1200 وظيفة | 123 مليار دولار دعماً لشركات الطيران | إياتا تنتقد خلافاً على الحجر الصحي | تراجع حاد للسياحة في كوريا | بريطانيا ستعيد فتح آلاف المتاجر | ريان أير تنتقد إنقاذ لوفتهانزا | العالم يستعد لفتح التنقل بين الحدود | 120 % زيادة في تعاملات الأجانب بالبورصة | دعم صناعة السيارات الفرنسية بـ 8 مليارات يورو | روسيا: اتفاق «أوبك+» ينعكس إيجاباً على الأسواق | آبل تطلق أول نظارة ذكية مطلع 2021 | مساعدات طبية وقائية لمحافظة غازي عنتاب التركية | رئيس الوزراء ونظيره التونسي يبحثان العلاقات | مساعدات طبية قطرية عاجلة لثلاث دول | صاحب السمو يستعرض العلاقات مع رئيس وزراء الهند
آخر تحديث: الجمعة 1/5/2020 م , الساعة 12:51 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : متابعات :

هرباً من الحروب أو الكوارث

50 مليون نازح داخلي في العالم

النازحون من الفئات الأشد ضعفاً والمعرّضة لمخاطر كورونا
مليون نازح في اليمن يواجهون خطر فقدان المأوى
50 مليون نازح داخلي في العالم
جنيف - أ ف ب:

 ارتفع عدد النازحين داخلياً في العالم إلى أكثر من 50 مليون شخص هرباً من الحروب أو الكوارث، وهم من الفئات الأشد ضعفاً والمعرّضة أكثر للمخاطر المُرتبطة بفيروس كورونا المستجد، كما أفاد مرصد النزوح الداخلي، التابع للمجلس النروجي للاجئين. وجاء في التقرير السنوي للمرصد أن 33,4 مليون شخص اضطروا لمغادرة منازلهم في 2019 مع البقاء في بلادهم ما يرفع العدد الإجمالي للنازحين داخلياً إلى 50,8 مليون وهو رقم قياسي. وهذا الرقم يفوق إلى حد كبير عدد اللاجئين خارج حدود بلادهم والبالغ 26 مليوناً. وقالت مديرة المرصد الكسندرا بيلاك في بيان: إن «النازحين داخليًا هم في الغالب من الفئات الأشد ضعفًا الذين يعيشون في مخيمات مزدحمة وملاجئ الطوارئ ومستوطنات عشوائية ممن تتاح لهم إمكانية وصول محدودة إلى خدمات الرعاية الصحية أو أنهم قد يحرمون منها». وأضافت إن «وباء فيروس كورونا الذي تفشى في جميع أنحاء العالم سوف يجعلهم أكثر عُرضة للمخاطر، حيث إنه يُعرّض ظروفهم المعيشية غير المستقرة بالفعل إلى مزيد من المخاطر، من خلال زيادة تقييد وصولهم إلى الخدمات الأساسية والمساعدات الإنسانية». ومن أصل 33,4 مليون شخص من النازحين الجدد، هناك 24,9 مليون اضطروا للفرار بسبب كوارث طبيعية، وبينهم 4,5 مليون باتوا في الشوارع بسبب الإعصار «فاني» الذي ضرب الهند وبنغلاديش وإعصاري ايداي وكينيث في موزمبيق والإعصار دوريان في الباهاماس. ونزح حوالي مليوني شخص من الأمطار والفيضانات في إفريقيا. وتم إجلاء الغالبية العظمى من هؤلاء الأشخاص قبل وصول العواصف وتمكنوا من العودة إلى منازلهم. واعتبر أكثر من خمسة ملايين شخص نازحين بسبب عواصف طبيعية في نهاية 2019. وتابعت بيلاك أنه مع الوباء تصبح عملية إجلاء الاشخاص قبل كارثة طقس، أكثر صعوبة لأن تكديسهم في ملاجئ يزيد من مخاطر العدوى. وقالت لوكالة فرانس برس «سيكون من الصعب إيجاد توازن بين المساعدة الإنسانية ومكافحة انتشار كوفيد-19». وأخيراً، نزح 8,5 مليون شخص السنة الماضية داخل بلادهم بسبب نزاعات مسلحة في 61 دولة بينها سوريا وجمهورية الكونغو الديموقراطية وإثيوبيا وجنوب السودان ما يرفع الإجمالي إلى 45,7 مليون شخص بينهم 6،5 مليون في سوريا. من جانبها ذكرت الأمم المتحدة أنّ ما يقرب من مليون نازح في اليمن يواجهون خطر فقدان المأوى، محذّرة من نقص حاد في التمويل مع ظهور جائحة كوفيد-19. وقالت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن هناك حاجة ماسّة إلى 89.4 مليون دولار في الأسابيع المقبلة لمواصلة برامج المساعدة التي تساهم في إنقاذ حياة النازحين، محذّرة من أن النقص يهدّد المساعدة الضرورية لنحو مليون نازح ولاجئ يمني. وقالت المتحدثة باسم المفوضية شابيا مانتو في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت في جنيف «يعتبر اليمن بالفعل أكبر أزمة إنسانية في العالم». وتابعت «البلاد تواجه الآن أيضاً التهديد المتداخل لجائحة فيروس كورونا وتأثير الأمطار الغزيرة والفيضانات الأخيرة».

وتضرر أكثر من 100 ألف شخص في أنحاء اليمن جرّاء الفيضانات، بحسب ما قالت مانتو استناداً إلى تقارير أولية. وأكدت أن المساعدة المطلوبة أصبحت «عاجلة»، فالمجموعات التي سيتم توجيهها إليها هي أيضاً «الأكثر ضعفاً» بإزاء كوفيد-19. وأوضحت أنّه بدون هذه المساعدات سيكون هؤلاء بدون وسائل للعثور على الطعام والمأوى. وأضافت «بالنسبة إلى كثير من اللاجئين والأسر المشرّدة هذه مسألة حياة أو موت». وسجّل اليمن أول إصابة بفيروس كورونا المستجدّ في 10 أبريل. وأفادت المتحدثة الأممية «بعد خمس سنوات من النزاع يحتاج أكثر من 80 بالمئة من سكان اليمن إلى شكل من أشكال المساعدة». وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن ما يقرب من أربعة ملايين من النازحين والعائدين واللاجئين وطالبي اللجوء يعتمدون الآن على المساعدات الإنسانية من أجل البقاء.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .