دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 17/5/2020 م , الساعة 1:06 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : أخبار عربية :

تزامناً مع مساعي الضم

مخططات الاستيطان تستعر بالأراضي الفلسطينية

مخططات الاستيطان تستعر بالأراضي الفلسطينية
 

رام الله- وكالات:

قال المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان إن المخططات الاستيطانية تستعر في الأراضي المحتلة بالتزامن مع الخطوات العملية التي تنفذها حكومة الطوارئ في «إسرائيل» لضم أراضٍ فلسطينية للسيادة الإسرائيلية، دون الاكتراث بردود الفعل الدولية المنددة بذلك. وأشار المكتب في تقريره الأسبوعي أمس أن الذكرى ال 72 للنكبة تأتي هذا العام في ظل تسارع محموم في أنشطة الاستيطان، من خلال الإعلان عن عشرات المخططات، وتجريف أراضٍ، وتدمير ممتلكات، إضافة لتصعيد المستوطنين عربدتهم واعتداءاتهم، خاصة في المناطق الزراعية والرعوية والمصنفة (ج)، لترحيل سكانها عن أراضيهم.

ولفت إلى أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يدفع حكومة الطوارئ في «إسرائيل» للإسراع في سن قوانين تسمح بضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية بشكل عام والأغوار الفلسطينية وشمال البحر الميت بشكل خاص ضمن ما تسمى «صفقة القرن» الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية والثوابت الوطنية بما فيها حق العودة وتقرير المصير.

وتطرّق التقرير إلى ردود الفعل العربية والدولية المنددة بمحاولات استغلال «إسرائيل» انشغال العالم بجائحة «كورونا» من أجل تكريس السيطرة على الأراضي الفلسطينية، والتي كان آخرها تصريح العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني الأخير، بأنه «إذا ما ضمّت إسرائيل بالفعل أجزاءً من الضفة الغربية في تموز «يوليو» المقبل، فإن ذلك سيؤدي إلى صِدام كبير مع المملكة الأردنية الهاشمية، وتأكيده أن قانون القوة لا يجب أن يطبّق في الشرق الأوسط». كما قالت منظمة «هيومان رايتس ووتش» في بيان، تزامنًا مع الذكرى ال72 لنكبة الشعب الفلسطيني، إن السياسات العنصرية والاضطهاد الإسرائيلي الذي يُمارس يتم تنفيذه بشكل منهجي صارم على مدار العقود السبعة الماضية، وفي كل فلسطين التاريخية. وبحسب التقرير، أصدرت ما تسمى «الإدارة المدنية الإسرائيلية» الأسبوع الماضي قرارًا يقضي بوضع اليد على مناطق محاذية للحرم الإبراهيمي بالخليل لتشييد مصعد خاص بمُعاقي المستوطنين. وأضاف أن هذا القرار يأتي كمرحلة أخيرة نحو البدء الفعلي بالتنفيذ ويمنح المعترضين مهلة 60 يومًا لتقديم اعتراضاتهم على القرار، الذي ينزع الصلاحية القانونية والإدارية عن المكان من بلدية الخليل ويحولها للقائد العسكري الإسرائيلي في الضفة.

وفي القدس المحتلة، قررت «اللجنة اللوائية للتخطيط والبناء» في بلدية الاحتلال إيداع مخطط تهويدي يستهدف توسيع نفق المصرارة الذي يُسمى نفق «تساهل»، الذي سيتم توسيعه على حساب شريط واسع من الأراضي الفلسطينية شرقًا من موقف السيارات والحافلات باتجاه حي الشيخ جراح، ليبلغ طوله حاليًا 800 متر بحجة تخفيف أزمة السير.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .