دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«المري» يستكشف الوجه الآخر للعمل الإعلامي | قطر تزدان بإبداعات تجسد ذكرى الحصار | قطر تشارك في معرض إبداعات عربية وعالمية | تحذير للرياضيين من موجة ثانية لكورونا | تشديد على البروتوكول الصحي الصارم | مقترح بإقامة مباريات الكالتشيو عصراً! | إنهاء موسم الكرة النسائية في إنجلترا | بن عطية يواصل تدريباته في فرنسا | FIFA يشيد بقرارات اتحاد الكرة لاستكمال البطولات | الوكرة يحسم ملفات الموسم الجديد | ترقّب عالمي لكلاسيكو البوندزليجا | سبتمبر هو الموعد الأنسب لأغلى الكؤوس بالسلة | التصنيفات القوية تعكس استقرار قطاعنا المصرفي | قطر تنفذ أكبر مشروع للغاز الطبيعي عالمياً | 80 % من مصانع السيارات تعود للعمل | 10 مليارات دولار تعويضات لضحايا المبيدات | ترامب يمنع الرحلات الجوية من البرازيل | قطاع الطيران العربي يخسر ملايين المُسافرين | تعافي 1193 شخصاً من فيروس كورونا | 5464 متعافياً من كورونا في أسبوع | رفع 800 طن مُخلفات عشوائية من الخور والذخيرة | تجهيز لجان اختبارات الشهادة الثانوية | استعدادات المونديال تتصدر مشاريع تخرج طلبة الهندسة | مبادرة «عيدنا واحد» تشارك الجاليات فرحة العيد | 714 مراجعاً للطوارئ ثاني أيام العيد | فحوصات دورية للكوادر الطبية بمستشفى القلب | رئيس الوزراء يهنئ رئيس الأرجنتين | رئيس الوزراء يهنئ نظيره الأردني | نائب الأمير يهنئ رئيس الأرجنتين | نائب الأمير يهنئ ملك الأردن | صاحب السمو يهنئ رئيس الأرجنتين بذكرى اليوم الوطني | صاحب السمو يهنئ ملك الأردن بذكرى الاستقلال
آخر تحديث: الخميس 21/5/2020 م , الساعة 1:00 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : أخبار عربية :

تدمير 6 منظومات دفاع روسية في ترهونة ومصراتة.. ليبيا:

الوفاق تحيد الدفاع الجوي في ترهونة وتخطط لاقتحامها قريباً

قبائل ومدن تعلن الانضمام للشرعية وتطرد أنصار حفتر
الوفاق تحيد الدفاع الجوي في ترهونة وتخطط لاقتحامها قريباً
طرابلس - وكالات:

أعلنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية أنها دمرت أمس منظومات للدفاع الجوي في ترهونة تمهيدا لاقتحامها قريبا، في حين أعلنت بلدات بالجبل الغربي تأييدها لحكومة الوفاق بعد هزائم قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر في المنطقة الغربية. وقال محمد قنونو المتحدث باسم قوات الوفاق أن سلاح الجو التابع لهم دمر أربع منظومات دفاع جوي روسية الصنع من طراز «بانتسير» في ترهونة (80 كيلومترا جنوب شرق طرابلس) بالإضافة إلى مدرعتين إماراتيتين وثلاث آليات مسلحة أخرى.

وأكد المتحدث أن منظومة دفاع جوي روسية أخرى جرى تدميرها أمس في غارة على منطقة الوشكة (شرق مصراتة وغرب سرت) وقد أسفرت الضربة عن مقتل سبعة بينهم مرتزقة روس، وفق قناة «فبراير» عن مصدر عسكري.

بدورها، ذكرت صفحة مكتب الإعلام الحربي لعملية «بركان الغضب» على فيسبوك أن سلاح الجو التابع لحكومة الوفاق شن غارات جوية ناجحة ودقيقة على تمركزات قوات حفتر بمحيط منطقة الوشكة أسفرت عن تدمير آليات مسلحة وناقلتي جنود.

وقد أكد مصطفى المجعي المتحدث باسم المركز الإعلامي لعملية «بركان الغضب» أن غرفة العمليات التابعة لقوات الوفاق استكملت ما وصفها بخطة تحرير ترهونة، وقال إن العملية ستبدأ قريبا جدا.

وأشار إلى أن تحييد الدفاعات الجوية الروسية التي نشرتها قوات حفتر في ترهونة يعد تمهيدا للعملية العسكرية التي سبقتها قبل شهر محاولة لم تكلل بالنجاح.

وقبل الهجوم المتوقع لقوات الوفاق على ترهونة، أفادت أنباء بانهيار التحالف الذي كان قائما بين اللواء التاسع المشكل من مسلحين محليين وقوات حفتر القادمة من الشرق الليبي، ويأتي هذا التطور بعد إعلان أحمد المسماري (الناطق باسم حفتر) صدور تعليمات لتنفيذ إعادة انتشار جنوبي طرابلس تشمل التراجع لمسافة ثلاثة كيلومترات تقريبا.

ونقلت قناة «ليبيا الأحرار» عن مصدر من ترهونة أن المسلحين المحليين (المعروفين بالكانيات) طالبوا بتجريد قوات حفتر من الأسلحة والعتاد قبل انسحابهم إلى المنطقة الشرقية.

وعقب سيطرة قوات الوفاق أمس على بلدتي بدر وتيجي، أعلن المجلس المحلي لمدينة مزدة القريبة من غريان دعمه لحكومة الوفاق الوطني، أعلن المجلس البلدي لمدينة الزنتان والمجلس الأعلى للحكماء فيها والمجلس العسكري، وأعضاء مجلسي الدولة والبرلمان، والمؤسسات الأمنية والاجتماعية، تأييدهم لسيطرة قوات حكومة الوفاق على قاعدة الوطية الجوية (40 كيلومترا جنوب غرب العاصمة).

كما أعلن المجلس الأعلى لأعيان وحكماء مدينة الزنتان الاستراتيجية الليبية، رفضهم إيواء عناصر حفتر، وطالبوهم بتسليم أسلحتهم. وأكد المجلس «تأييد ما جاء في تصريحات آمر المنطقة العسكرية الغربية اللواء أسامة جويلي، وتأكيد الدعم للمقاتلين حتى يتحقق النصر وتنتهي أحلام الطغاة في مزبلة التاريخ». وقال البيان: «الزنتان لن تكون مأوى للقتلة المجرمين والمعتدين الفارين من مدنهم وقراهم، ونطالبهم إذا كان لهم تواجد بالمدينة بسرعة تسليم أسلحتهم ومغادرتها فورا». وتابع: «سقطت رمزية قاعدة الوطية عندما تحولت إلى وكر لأزلام النظام السابق، وحاضنة للمعتدين والقتلة والمتمردين، ومنها انطلقت الطائرات وقتلت المدنيين». وأوضح أن «قاعدة الوطية أصبحت بؤرة نبارك تحريرها، ولقد كان أبناء الزنتان في مقدمة المحررين». وشدد البيان على «الرفض القاطع لأي ثورة بعد ثورة فبراير واعتبارها تمردا ومحاولة لسرقة أحلام شعب، فلا كرامة تحت أحذية العسكر». وفي السياق ذاته، أعلنت مدينة مزدة جنوب غربي العاصمة الليبية طرابلس، عن دعمها للحكومة والجيش في عملية دحر قوات حفتر خليفة حفتر. وورد في البيان: «نعلن تأييد حكومة الوفاق الوطني الشرعية برئاسة فائز السراج، وتأييد دعمنا لعملية بركان الغضب، من خلال تواصلنا المستمر مع غرفة العمليات المشتركة بقيادة اللواء أسامة جويلي». وأضاف: «نعلن أننا ضد الهجوم الباغي الذي تقوده دويلات قزمة بقيادة المتمرد حفتر على مناطق ليبيا وخصوصا طرابلس، متضامنين معها حتى القضاء على هذه النبتة الخبيثة من أرض ليبيا الطاهرة».

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .