دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 9/10/2019 م , الساعة 12:18 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

المغربي منير الحمداوي نجم الخريطيات يؤكد ل الراية الرياضية:

لم آت للعب في الدرجة الثانية !

هدفنا العودة السريعة للأضواء ونعمل من أجل ذلك
تألقي بفضل معاونة جميع زملائي داخل الملعب
مرتاح في النادي وديبا أقنعني للعب مع الخريطيات
يوسف آدم مدرب ممتاز ويقوم بعمل جيد من أجل الصعود
لا أعرف شيئاً عن الفرق الأخرى وتركيزنا فقط على أنفسنا
لم آت للعب في الدرجة الثانية !
المنافسة صعبة إلا أننا قادرون على تخطي الجميع

حوار - حسام نبوي:

تألق المغربي منير الحمداوي المحترف في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الخريطيات بشكل ملفت للنظر خلال الجولات الثلاث الماضية بدوري الدرجة الثانية واستطاع أن يصنع لنفسه مكانة خاصة بالفريق في ظل وجود عدد كبير من اللاعبين الأكفاء وتصدر قائمة هدافي الدرجة الثانية بتسجيله خمسة أهداف حتى الآن وساهم بشكل كبير في حصد فريقه للنقاط وتربعه أيضا على قمة جدول ترتيب الدوري. الراية * التقت باللاعب المغربي للحديث عن سر ظهوره بمستوى جيد خلال المباريات الماضية وتصدره قائمة الهدافين وعن طموح الخريطيات في الموسم الجديد وإمكانية عودته سريعا إلى دوري النجوم من جديد والعديد من الأشياء الأخرى في الحوار التالي:

في البداية ما سر تألقك مع الخريطيات في الفترة الأخيرة؟

- الحمد لله أنا مرتاح جدا مع النادي وسعيد جدا بالمجموعة الموجودة سواء الإدارة أو اللاعبين أو الجهاز الفني والإداري الأجواء داخل النادي مميزة جدا وهناك تعاون كبير بين الجميع من أجل تحقيق هدف واحد وهو العودة إلى دوري النجوم من جديد، وتألق أي لاعب داخل المستطيل الأخضر يكون بفضل تعاون زملائه معه والحمد لله النادي يتواجد به مجموعة جيدة من اللاعبين سواء المحترفين أو لاعبين مواطنين فالفريق جيد وهو ما ينعكس على الأداء داخل المستطيل الأخضر.

وكيف ترى المنافسة في الدرجة الثانية حتى الآن؟

- نعلم جيدا أن المنافسة لن تكون سهلة ونحن سعداء بالبداية القوية التي حققناها حتى الآن، إلا أننا يجب علينا أن نواصل العمل على نفس المنوال، أي أن نحقق الانتصار تلو الآخر من أجل الوصول إلى هدفنا وهو العودة السريعة إلى دوري النجوم مرة أخرى، فجميع الفرق ترغب في تقديم أفضل ما لديها لهذا نعلم أن القادم سيكون أصعب ونحن مستعدون له بشكل جيد بكل ما أوتينا من قوة لأننا كما قلت لك نضع هدفا واحدا فقط نصب أعيننا وهو العودة إلى الدرجة الأولى.

هل الفريق قادر على الاستمرار على نفس المستوى؟

- بكل تأكيد قادرون على ذلك، فالكل يقوم بدوره على أكمل وجه والأجواء داخل النادي مميزة جدا وهذا أهم أسباب النجاح من وجهة نظري أن يكون هناك تفاهم وانسجام بين اللاعبين وأيضا تفاهم مع الإدارة والجهاز الفني تكون المنظومة متكاملة وهذا ما يتوفر داخل النادي.

كيف ترى المواجهة المقبلة أمام مسيمير؟

- كل مباراة لها ظروفها الخاصة، ونعلم أن فريق مسيمير من الفرق القوية وهو متساو معنا في عدد النقاط لذلك هي مباراة هامة جدا بالنسبة لنا، ونحن تركيزنا على أنفسنا، وتقديم مستوانا هو الذي يجعلنا نحقق الفوز وفي الثلاث مباريات الماضية لم نكن شاهدنا المنافس من قبل ولكن لعبنا بطريقتنا هو من منحنا الانتصارات والصدارة وهذا ما سنسعى للاستمرار عليه في مقبل المباريات.

لعبت من قبل مع أم صلال ما الاختلاف بين التجربتين حتى الآن؟

- بكل تأكيد أي لاعبي يريد أن يلعب في مستوى أعلى، والوضع الآن مختلف، فهناك فارق بين دوري الدرجة الأولى والدرجة الثانية، وأنا لا أريد أن أستمر في الدرجة الثانية كثيرا، فلم آتي إلى هنا للعب في الدرجة الثانية، لكنني أتيت إلى مهمة محددة وهي مساعدة الفريق من أجل الصعود لدوري النجوم من جديد واللعب معه في دوري النجوم، فهذا هو هدفنا القادم ولن نتنازل عن تحقيقه.

من الذي أقنعك للعب مع الخريطيات؟

- أنور ديبا هو من تحدث معي بشأن اللعب مع الخريطيات وأعطاني صورة عامة عن الفريق والأجواء ولم أتردد في قبول المهمة لرغبتي في التواجد بالدوحة مرة أخرى، والحمد لله حتى الآن التجربة ناجحة جدا ونسير في الطريق الصحيح نحو العودة إلى دوري النجوم من جديد.

ماذا عن دور يوسف آدم مع الفريق؟

- يوسف آدم مدرب كفء للغاية ويقوم بعمل جيد مع الخريطيات، وله رؤية فنية يقوم بتطبيقها مع الفريق، وهناك تفاهم بينه وبين اللاعبين وهذا سيكون له دور كبير في النجاح بإذن الله، فنحن جميعا على قلب رجل واحد بنادي الخريطيات لتحقيق هدفنا بالعودة إلى دوري النجوم سريعا، فحن سنعتبر الموسم الحالي مجرد استراحة في الدرجة الثانية ونعود سريعا بإذن الله، نتمنى من الله التوفيق حتى نتمكن من تحقيق هدفنا.

كيف ترى اللاعبين المحترفين؟

- إدارة النادي برئاسة الشيخ خليفة بن ثامر آل ثاني لم تدخر جهدا في تلبية كافة احتياجات الفريق، وبالفعل تم التعاقد مع لاعبين محترفين جيدين قادرين على تلبية الطموح ومساعدة الفريق في الموسم الجديد، فكان هناك تركيز من قبل الإدارة على المحترفين لأن اللاعب المحترف دوره مهم في الارتقاء بالمستوى العام للفريق.

هل وجود لاعبين مغاربه معك بالفريق يسهل من مهمتك؟

- مرتاح جدا بالخريطيات وهناك تفاهم كبير بين جميع اللاعبين وارتفاع تدريجي بالمستوى، وجود المغربيين يوسف القديوي ورشيد تيبركانين بالفريق يسهل من مهمتي بكل تأكيد فهناك تفاهم بيننا، وجميعنا سنعمل من أجل تقديم مباريات قوية وتحقيق نتائج جيدة.

وماذا عن اللاعبين المواطنين؟

- علمت أن إدارة النادي حافظت على القوام الأساسي للفريق وهذه نقطة إيجابية، فعدم رحيل العديد من اللاعبين المواطنين الجيدين يساهم في عودة الفريق سريعا إلى الدوري، فاللاعبون المواطنون هم من كانوا يلعبون بالدرجة الأولى ولم يحدث تغييرات لذلك نحن متفائلون بقدرتنا على تقديم موسم جيد إن شاء الله.

بما تعد إدارة نادي الخريطيات متابعيه؟

- بكل تأكيد المسؤولية تكون كبيرة على اللاعب المحترف في أي فريق، وأنا أعلم جيدا ذلك، وأعلم جيدا أنه سيكون هناك ضغوطات كبيرة على الفريق هذا الموسم لأن هدفنا هو الصدارة والتأهل وهذا سيجعلنا أمام مهمة صعبة سنسعى بإذن الله لتجاوزها، وأنا أعد الجميع ببذل قصارى جهدي والمساهمة مع زملائي بالفريق في تحقيق هدفنا بالصعود.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .