دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
قطر مركز عالمي للفنون والثقافة | مشاركتي تقدم رؤية إبداعية عن قطر | «نساء صغيرات» بسينما متحف الفن | محاكمة ترامب تبدأ غداً وستنتهي خلال أسبوعَين | أيندهوفن يسقط في فخ التعادل | الدحيل يواصل صدارته لدوري 23 | منظومة إسرائيلية لكشف الأنفاق على الحدود اللبنانية | الغرافة يكتسح الخور في دوري السلة | السد يستعد لمؤجلة الخور بمعنويات الأبطال | الخور يعلن تعاقده مع لوكا رسمياً | طائرة العربي في المجموعة الثانية بالبطولة العربية | الدوحة تستضيف اجتماعات «السيزم» | شمال الأطلنطي توفر خدمة نقل الطلاب والموظفين لمترو الدوحة | أردوغان: سنبقى في سوريا حتى تأمين حدودنا | مواجهات عنيفة بين المتظاهرين والأمن في ساحة التحرير ببغداد | 5 قتلى بغارة روسية على ريف حلب | تطورات المنطقة تعكس فشل الترتيبات الأمنية | تونس: سعيّد يستقبل 3 مرشحين لرئاسة الحكومة | الصومال: الجيش يستعيد مناطق من الشباب | رقم قياسي لـ إبراهيموفيتش | الحوار وخفض التصعيد بداية حل أزمات الخليج | إشادة ليبية بمواقف قطر الداعمة للشرعية | وفد الاتحاد السويدي يزور ستاد الجنوب | إيران تطالب أوروبا بالعدالة في الملف النووي | «كتاب المستقبل».. تدعم نشر ثقافة القراءة | الفن لغة مشتركة بين المجتمعات | العرس القطري.. فعالية تعزّز التراث والهُوية | الفلهارمونية تستعد لحفل العام الجديد | قصائد الشاعر القطري راضي الهاجري على اليوتيوب | نائب رئيس الوزراء ووزير خارجية غامبيا يستعرضان العلاقات | المكتبة الوطنية تسافر بزوّارها إلى الفضاء | تغطية خاصة لمهرجان التسوق على «تلفزيون قطر»
آخر تحديث: الأحد 15/12/2019 م , الساعة 12:51 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية الرياضية :

خسر أمام مونتيري وفقد الفرصة التاريخية للقاء ليفربول في نصف النهائي

السد خارج مربع الكبار

الفريق المكسيكي استفاد من الأخطاء والزعيم يحوّل مساره للترجي
السد خارج مربع الكبار

 متابعة - بلال قناوي:

أخفق السد في مواصلة مشواره ببطولة العالم للأندية،وتوقف عند دور ربع النهائي إثر خسارته بثلاثة أهداف لهدفين أمام فريق مونتيري المكسيكي في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس باستاد جاسم بن حمد بنادي السد.

وسجل أهداف مونتيري كل من ليونيل فانجيوني وروجيليو فونيس وكارلوس رودريجيز في الدقائق 23 و45 و77 وسجل للسد كل من بغداد بونجاح 66 وعبدالكريم حسن في الدقيقتين 66 و89.

وصعد مونتيري إلى دور نصف النهائي لملاقاة ليفربول الإنجليزي بطل أوروبا الأربعاء القادم باستاد خليفة الدولي، فيما يلعب السد مع الترجي التونسي بطل إفريقيا بعد غدٍ الثلاثاء على المركز الخامس.

جاءت البداية قوية وهجومية من الجانبين وشهدت فرصة خطيرة لكل فريق، وكاد مونتيري أن يخطف هدفاً مبكراً في الدقيقة الثانية.

وكاد الزعيم أن يهز الشباك المكسيكية أيضاً مبكراً في الدقيقة الرابعة بعد أن ضغط بغداد على الدفاع وخطف الكرة وانطلق من اليسار ومررها إلى أكرم الذي انفرد من اليسار وتصدى له الحارس وأنقذ الكرة.

وظهر مونتيري أكثر سيطرة واستحواذاً على الكرة، وتراجع الزعيم للدفاع، لكنه اعتمد على الهجمات المرتدة.

في الدقيقة 23 ينطلق مونتيري في هجمة سريعة من اليمن وتنتهي الهجمة خارج منطقة جزاء السد تجد ليونيل فانجيوني يقابلها بيسراه صاروخية ترتطم أولاً بالقائم الأيسر وترتد إلى داخل الشباك.

وفي الوقت الذي حاول فيه السد بالدقائق الأخيرة الوصول إلى التعادل، يقع جابي في خطأ ويعيد الكرة من الوسط إلى سعد الشيب لكنها تصل إلى روجيليو فونيس ينفرد تماماً ويسدد الكرة داخل الشباك مسجلاً الهدف الثاني لمونتيري.


الشوط الثاني

بادر السد بالهجوم وبالضغط مع بداية الشوط الثاني،وضغط مونتيري بعدها من أجل الهدف الثالث. في الدقيقة 65 تسنح فرصة جيدة للغاية لتسجيل الهدف الأول لكن أكرم عفيف يهدر الكرة العرضية التي وصلته من الهيدوس.


الهدف الأول للزعيم

في الدقيقة 66 وبعد الفرصة السهلة ينطلق الهيدوس من جديد من اليمين ويمرر كرة عرضية تنشق الأرض عن بغداد بونجاح داخل المنطقة خطفها قبل المدافع في أعلى الزاوية اليمنى العليا مُسجلاً الهدف الأول الذي أشعل المباراة.

يحسم مونتيري الأمر في الدقيقة 76 بالهدف الثالث عندما وصلت الكرة لخيسوس جاياردو انطلق ومرّ من الدفاع وتوغل في المنطقة ومرر إلى وكارلوس رودريجيز بمفرده لم يجد صعوبة في تسديد الكرة داخل الشباك.

قاتل السد حتى اللحظة الأخيرة ونجح في التقليص للمرة الثانية في الدقيقة 89 بهدف عالمي وتسديدة صاروخية من عبدالكريم حسن تسكن الشباك المكسيكية، لتنتهي المباراة بهزيمة السد 3/‏2.

 

بطاقة المباراة

 الفريقان: السد × مونتيري المكسيكي

التاريخ: 14-12- 2019

الملعب: استاد جاسم بن حمد بالسد

المناسبة: بطولة العالم للأندية - ربع النهائي

النتيجة: 3-2 لمونتيري

الشوط الأول: 2-0 لمونتيري

الأهداف: ليونيل فانجيوني 23 وروجيليو فونيس 45 وكارلوس رودريجيز 77 (مونتيري) وبغداد بونجاح 66 وعبدالكريم حسن 89 (السد).

الحكام: أوفيديو هاتيجان وأوكتافيان سوفري وسيباستيان جورجي (رومانيا)

والحكم الرابع عبدالقادر زيتوني (تاهيتي)

الإنذارات: بغداد بونجاح وبوعلام خوخي وبيدرو وطارق سلمان (السد) وجوناثان أليكساندر ونيكولاس سانشيز(مونتيري)

الطرد: لا يوجد

ركلات الجزاء: لا يوجد

 

تشكيلتا الفريقين

 

لعب للسد: سعد الشيب (مشعل برشم 85) وبيدرو ميجيل وبوعلام خوخي وطارق سلمان وعبدالكريم حسن وسالم الهاجري (ونغ يونغ 71) وجابي ونام تاي هي وحسن الهيدوس وأكرم عفيف وبغداد بونجاح.

ولعب لمونتيري: مارسيلو باروفيرو وسيزار مونتيس (خوسيه ماريا 88) ونيكولاس سانشيز وروجيليو فونيس ودورلان بابون (ماكسيميليانو ميزا 72) وليونيل فانجيوني وخيسوس جاياردو رودولفو بيتزارو (ميجيل لايون 80) وجوناثان أليكساندر جونزاليز وكارلوس وستيفان ميدينا.

 

4878 حضروا المباراة


 

أعلنت الإذاعة الداخلية لاستاد جاسم بن حمد بنادي السد، أن عدد الجماهير التي تابعت مباراة السد ومونتيري من داخل الملعب وصل إلى 4878 متفرجاً، وهو رقم أقل بكثير من الجماهير التي حضرت المباراة الافتتاحية، وكذلك مباراة الترجي والهلال وكانت الجماهير المكسيكية حاضرة بقوة في المباراة وكذلك جماهير السد التي هتفت للاعبين رغم التأخر في النتيجة أكثر من مرة.

 

المكسيكي بيزارو: لم أتوقع صعوبة المباراة

 

عبّر المكسيكي رولولفو بيزارو لاعب فريق مونتيري عن سعادته بتحقيق الفوز على السد أمس والتأهل إلى نصف النهائي وقال: بصراحة لم أتوقع صعوبة المباراة بهذا الشكل، وكنت أعتقد أننا سنواجه فريقاً جيداً لكن ليس بهذه القوة التي كانت عليها المباراة والتي شهدت التحامات بدنية وصلت إلى حد الخشونة، وأخرج الحكم العديد من البطاقات الصفراء للاعبين لإيقاف الخشونة.

وعن مواجهة فريق ليفربول في الجولة القادمة ضحك بيزارو، وقال اسأل أي لاعب سيقول لك إجابة واحدة نحن سنواجه بطل أوروبا وستكون مباراة كبرى وسنلعب فيها من أجل الاستمتاع والتحدي الذي جئنا به إلى الدوحة.

 

 بيدور ميجيل: كنا نتمنى مواجهة ليفربول


 


أعرب بيدرو ميجيل لاعب السد عن أسفه للخسارة من مونتيري المكسيكي أمس في المرحلة الثانية من بطولة العالم للأندية والخروج من المنافسة في البطولة، وقال في تصريحات صحفية عقب المباراة، لقد قدمنا مستوى فنياً جيداً ولعبنا بشكل قوي وكنا الأفضل والأخطر في الكثير من الأوقات ولكن للأسف لم نستغل الفرص بالصورة المطولة ونأسف لجماهير السد للخسارة والخروج من المنافسات وكنا نتمنى الفوز ومواجهة ليفربول في نصف نهائي البطولة ولكنها كرة القدم ويجب أن نستفيد من أخطائنا ونأمل في التعويض مستقبلاً. وأشار إلى أن السد أمامه مباراة مهمة أمام الترجي التونسي الثلاثاء في مباراة تحديد المركزين الخامس والسادس والفريق سيخوضها بقوة من أجل الفوز وأنهاء المشوار في البطولة في المركز الخامس لتعويض خيبة الأمل من الخروج من منافسات البطولة، واعتبر بيدور أن المستوى الفني الذي ظهر عليه السد في مباراة الأمس أمام مونتيري كان أفضل بكثير عن المستوى الذي ظهر عليه في المباراة الأولى. وقال لقد لعبنا بشكل جيد أمس وبصورة منظمة لكن للأسف وقعنا في بعض الأخطاء التي استفاد منها الفريق المكسيكي وهذه هي كرة القدم وعلينا التعلم لتفادي الأخطاء في المستقبل.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .