دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 15/5/2019 م , الساعة 3:05 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

القمة النارية ترفض التكهنات وتفتح أبواب منصة التتويج أمام كل الاحتمالات

الكأس على بعد مسافة واحدة بين السد والدحيل

الأسماء الهجومية الخطيرة تشعل المواجهة وتحمِّل دفاعات الفريقين العبء الأكبر
منطقة العمليات ساحة حرب بين فريقين كبيرين يمتلكان كل مقومات التفوق
الصراع سيكون على اشده بين فيريرا المغادر وفاريا الذي يمضي موسمه الاول
الكأس على بعد مسافة واحدة بين السد والدحيل
متابعة - صفاء العبد:

يبقى الترقب على أشده، ويبقى التكهن صعبا للغاية بشأن ما يمكن أن يحدث في القمة المرتقبة التي ستجمع بين القطبين الكبيرين السد والدحيل والمقررة عند الساعة العاشرة والنصف من مساء يوم غد الخميس في خاتمة منافسات أغلى الكؤوس على لقب كأس سمو الأمير لكرة القدم..

فبقدر ما ستسلط الأضواء على الحدث العالمي المتمثل بتدشين ثاني ملاعب مونديال «قطر 2022» في مدينة الوكرة، بقدر ما تستقطب مواجهة الفريقين الكبيرين كل هذا الاهتمام الاستثنائي عطفا على حقيقة ما يمتلكه كل من الفريقين من إمكانات تؤهلهما لتقديم واحدة من أسخن المباريات وأكثرها قوة وإثارة..

فهنا نتحدث عن فريقين أثبتا أكثر من مرة أنهما من الوزن الثقيل بحكم ما يتمتعان به من مقومات سبق أن جعلتهما ينفردان في الصراع على قمة دوري هذا الموسم لينتهي صراعهما إلى تقاسم المركزين الأول الذي كان من نصيب السد، والثاني الذي ذهب لفريق الدحيل..

والحديث هنا عن المقومات التي تميز كل من الفريقين يقودنا تحديدا إلى تلك الإمكانات الهجومية التي تميز كل منهما حيث يضمان معا النخبة الأبرز من الهدافين الكبار يتقدمهم هداف الموسم برقمه القياسي الكبير (39 هدفا) لاعب السد بغداد بونجاح إلى جانب زميله المتألق أكرم عفيف الذي تمكن من أن يحصل على مركز الوصيف في قائمة الهدافين برصيد (26) هدفا وهو نفس الرصيد الذي حققه نجم الدحيل وهدافه المتميز يوسف العربي الحاصل على لقب هداف الموسمين الماضيين.. وبقدر ما كان العربي متميزا في صفوف الدحيل بقدر ما أظهر زميله البرازيلي إدملسون إمكانات عالية هو الآخر في هذا الجانب الأمر الذي يجعل الذراع الهجومي ضاربا في كلا الفريقين ولا سيما بالنسبة إلى السد الذي تمكن من أن ينفرد برقم قياسي كبير على صعيد ما سجله هذا الموسم عندما بلغت حصيلته (100) هدف بالتمام والكمال.

وبقدر ما يحق لكل من الفريقين المراهنة على تلك الإمكانات الهجومية الضاربة التي يمكن أن تشعل المنافسة بينهما غدا في النهائي الكبير بقدر ما هو كذلك أيضا على مستوى منطقة العمليات التي يتواجد فيها لاعبون من طراز خاص مثل الإسبانيين العالميين تشافي وجابي في السد بصحبة لاعبين أثبتوا الكثير من الجدارة مثل سالم الهاجري والكوري الجنوبي يونج جونج، يقابلهم في الدحيل لاعبون لا يقلون جدارة وكفاءة مثل الياباني ناكاجيما ولويز مارتن وعاصم مادبو إضافة إلى كريم بوضياف الذي يغيب عن الفريق بسبب الإصابة.. وليس من شك في أن وجود مثل هذه الأسماء في مواجهة بعضهم سيجعل من منطقة العمليات ساحة حرب على مستوى الصراع الشرس بين الفريقين وهو ما يزيد من حدة الإثارة المتوقعة في اللقاء الكبير ويرفع من درجة الخطورة التي سيواجهها كل منهما في الشق الدفاعي على الرغم من أن لكل منهما أسماء متميزة أيضا عند خط الظهر مثل نجم بايرن ميونيخ السابق مهدي بن عطية وأحمد ياسر في قلب دفاع الدحيل وخوخي بوعلام وطارق سلمان في قلب دفاع السد إلى جانب تلك الأسماء المتميزة أيضا في مركزي الظهيرين لكل منهما أمثال نجم السد القوي دفاعيا والخطير هجوميا بتوغلاته المستمرة عبدالكريم حسن الحاصل على لقب أفضل لاعب في آسيا لهذا العام وحامد إسماعيل أو بيدرو في السد يقابلهم علي عفيف ومحمد موسى أو مراد ناجي في الدحيل في ظل الغياب المتوقع لبسام الراوي الذي يعد من بين الثلاثة الغائبين المهمين في الفريق إلى جانب كريم بوضياف وسلطان بريك.

ولأن المراهنة الأكبر لكلا الفريقين تقوم على ما يمتلكانه من أسلحة هجومية خطيرة فإن المنطق هنا يذهب إلى أن الحسم قد لا يتقرر فقط من خلال ما ستثمر عنه تلك القدرات الهجومية الضاربة في الفريقين وإنما أيضا من خلال التنظيم الدفاعي الذي ربما يكون هو من يقرر في النهاية الفريق الأقرب إلى الفوز وبالتالي التتويج باللقب الكبير.

وإلى جانب كل ذلك تبقى الأنظار تترقب ما سيفعله كلا المدربين القادمين من مدرسة واحدة وبلد واحد وهما البرتغاليان فيريرا مدرب السد وفاريا مدرب الدحيل حيث إن كلا منهما يبحث عن لقب سيكون في غاية الأهمية.. فمدرب السد يتطلع لإنهاء رحلته مع السد بلقب هذه البطولة الكبيرة الذي سبق أن أحرزه مع الفريق في الموسم قبل الماضي.. وفي المقابل فإن فاريا يبحث عن أول لقب مع الفريق بعد أن كان قد حل بديلا للمدرب السابق نبيل معلول منذ الجولة السادسة عشرة لدوري هذا الموسم.. وليس من شك طبعا في أن فاريا يدرك جيدا أن من الصعب جدا لفريق بحجم الدحيل أن يخرج من الموسم بلا لقب، لذلك فإنه لابد أن يكرس كل إمكاناته ويسخر كل خبرته لإنقاذ موسمه.

لكل هذه الأسباب وأخرى غيرها نرى أن مباراة يوم غد ستكون شرسة جدا في تفاصيلها الفنية مثلما ستكون مفتوحة أمام كل الاحتمالات دون أن ننسى طبعا بأن التكهنات حول الفريق الأقرب إلى اللقب تبقى في غاية الصعوبة.

تفاوت واضح

يبدو الفارق شاسعا حتى الآن على مستوى ما تحقق لكلا الفريقين بين الموسم الماضي والموسم الحالي.

فالدحيل كان متميزا إلى حد كبير في الموسم الماضي ونجح في الجمع بين الدوري وكأس سمو الأمير في مقابل اكتفاء السد يومها بلقب كأس السوبر ثم الحصول على مركز وصيف الدوري، أما الموسم الحالي فإن التميز حتى الآن من نصيب السد الذي حصل على لقب الدوري وها هو يبحث عن الثنائية للمرة الرابعة في تاريخه في حين كان الدحيل قد فقد لقب الدوري.

تاريخ حافل وظهور حديث

ستكون هذه هي المرة الخامسة والعشرين التي يتواجد فيها السد بنهائي أغلى البطولات على كأس سمو الأمير منذ انطلاق البطولة في نسختها الأولى عام 1973 متوجا رحلته الطويلة هذه بالفوز باللقب (16) مرة حتى الآن.

أما الدحيل فإنه يصل إلى النهائي للمرة الثالثة في تاريخه الحديث وقد سبق أن توج ذلك بإحراز اللقب مرتين.

بين قياسية السد وتميز الدحيل

إذا كان السد قد حقق ما لم يحققه غيره في تاريخ البطولة عندما تمكن من إحراز لقبها (16) مرة حتى الآن فإن الدحيل نجح بدوره في تحقيق ما يبدو صعبا جدا أيضا عندما تمكن من أن يحرز لقب البطولة مرتين في زمن قياسي كونه حديث عهد مع الكبار مقارنة بالعديد من الفرق الأخرى حيث يعود أول ظهور له على هذا المستوى إلى الموسم 2010 /‏ 2011 .

خاتمة فيريرا وبداية فاريا

الفارق بين المدربين يبدو حاضرا أيضا من خلال هذه المواجهة.. فمدرب السد فيريرا على أبواب المغادرة بعد أن أمضى أربعة مواسم مع الفريق حقق خلالها كأس سمو الأمير في الموسم قبل الماضي ولقب الدوري خلال هذا الموسم ويبحث غدا عن ثالث ألقابه والثنائية لهذا الموسم.

أما مدرب الدحيل فاريا فإنه حديث عهد مع فريقه ويتطلع لأول لقب له مع الفريق.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .