دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
بكين تفرض حجراً صحياً على جميع العائدين إليها | المشري: المسار السياسي ليس بديلاً عن الحل العسكري | السودان: استدعاء البشير في بلاغ غسل أموال وثراء مشبوه | طائرة إسرائيلية تعبر الأجواء السودانية | قصف قاعدة للتحالف بالصواريخ في المنطقة الخضراء ببغداد | نصف مليون زائر متوقع لمنتزه الخور سنوياً | أغـلى الكـؤوس بطولتنا المحببة | تطوير البرامج الأكاديمية لمواكبة سوق العمل | الكويت تودع فقيد الرياضة العربية والدولية | البثّ التلفزيوني | قمة من العيار الثقيل في بطولة الكأس الدولية | الفرق تدخل محمية «لعريق» استعداداً للقلايل | موسيقى كوميدية على مسرح عبدالعزيز ناصر | المونتاج .. على منصة التعليم الإلكتروني للجزيرة | فن كتابة الرواية في «الحي الثقافي» | «كتارا» تولي اهتماماً برياضات الموروث الشعبي | ارتياح عرباوي لقرعة أغلى الكؤوس | الجولة الثانية من دوري أبطال آسيا على قنوات الكاس المشفرة | توتنهام ينعش آماله الأوروبية | البايرن يستعيد الصدارة الألمانية | ليون يواصل النزيف | هونج كونج تواجه عجزاً قياسياً | 6 مليارات دولار العجز التجاري للجزائر | بنك الدوحة: 8000 مشارك في سباق الدانة الأخضر | إلغاء نزال ملاكمنا فهد بن خالد | مطلوب نادٍ لهواة حمام الزينة | 66 مليار دولار أرباح مواد البناء بالصين | الداخلية تستعرض جهود حماية الأحداث من الانحراف | رئيسة وزراء بنغلاديش تستقبل وزير الدولة للشؤون الخارجية | قطر تدين هجوماً على قافلة عسكرية بالصومال | المري يجتمع مع عدد من المشاركين بمؤتمر التواصل الاجتماعي | رئيس الوزراء يستقبل سفراء الجزائر وتونس وبريطانيا
آخر تحديث: الأربعاء 22/1/2020 م , الساعة 12:32 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية الرياضية :

منتخبنا ينجز المهمة العالمية بتفوقه المثير على المنتخب الإيراني واقتحامه لمربع الآسيوية

يدنا القوية تتأهل إلى نهائيات كأس العالم

خبرة لاعبينا حسمت اللقاء في الشوط الثاني وأكدت الصعود للمونديال بجدارة واستحقاق
يدنا القوية تتأهل إلى نهائيات كأس العالم
الكويت - صابر الغراوي: موفد لجنة الإعلام الرياضي

تأهل منتخبنا الوطني لكرة اليد رسمياً إلى نهائيات كأس العالم للمرة الثامنة في تاريخه، وذلك بعد فوزه المثير والمهم الذي حققه مساء أمس على حساب المنتخب الإيراني العنيد بنتيجة (31  25) في ثاني جولات المجموعة الثانية بالدور الرئيسي للبطولة الآسيوية التي تستضيفها الكويت حالياً على صالة الشيخ سعد العبد الله.

وحقق العنابي هدفه كاملاً من مواجهة الأمس بعد أن تفوق اللاعبون على أنفسهم في الشوط الثاني تحديداً وعوضوا به مسلسل الأخطاء الذي وقعوا فيه خلال الشوط الأول الذي أنهاه المنتخب الإيراني لصالحه بنتيجة 13/‏11. وضرب العنابي أكثر من عصفور بحجر واحد من هذا الفوز بداية من تأهله إلى نهائيات كأس العالم العام المقبل في مصر، ومروراً بتأهله إلى الدور قبل النهائي للبطولة القوية والحفاظ على فرصته كاملة في الفوز باللقب، ووصولاً إلى أن التأهل المبكر سيمنح المدرب فرصة إراحة بعض لاعبيه خلال اللقاء الأخير بالمجموعة الأولى تجنباً لعوامل الإرهاق.

الشوط الأول من هذه المباراة كان هو شوط الأخطاء الغريبة والساذجة من لاعبينا داخل أرض الملعب والتي أدت إلى نهايته بالخسارة بفارق هدفين.

في الدقائق الثلاث الأولى ضاعت الأهداف تباعاً من الفريقين قبل أن يتمكن المنتخب الإيراني من التقدم بهدفين نظيفين وبعدها رد العنابي بهدفي التعادل عن طريق فرانكيس وأحمد مددي ثم تقدم العنابي للمرة الأولى 6/‏4، من خلال هدفي أحمد مددي وهدف مروان ساسي، ولكن الأخطاء بدأت تظهر في الفريق ليتعادل المنتخب الإيراني ثم يتقدم في النتيجة الأمر الذي أجبر المدرب الأسباني ريفيرا على طلب وقت مستقطع لعلاج هذه الأخطاء.

وعندما وصلت النتيجة إلى التعادل بين المنتخبين بنتيجة 9/‏9 عاد مسلسل الأخطاء الغريبة والمتكررة ليطل بوجهه في صفوف العنابي لدرجة أن المنتخب الإيراني أحرز ثلاثة أهداف متتالية لحظة خروج الحارس فضلاً عن أن الثلاثي أحمد مددي وحسن عواض وأنيس زواوي أهدروا ثلاث رميات جزائية متتالية، الأمر الذي ساعد المنتخب الإيراني على إنهاء الشوط الأول لصالحه بنتيجة 13/‏11 وبفارق هدفين.

وقص فرانكيس أهداف الشوط الثاني عندما أحرز هدف تقليص الفارق بطريقة جميلة، وتلاه يوسف بن علي بالهدف الثاني ليتعادل العنابي بنتيجة 13/‏13، وبعدها تقدم المنافس مجدداً ثم تعادل فرانكيس بتسديدة صاروخية لتشتعل المباراة على وقع استمرار حالة التعادل بين المنتخبين.

وقبل أن تصل أحداث المباراة إلى الدقيقة العاشرة من زمن الشوط الثاني بدأت رحلة التفوق الواضحة للمنتخب القطري وذلك بعد أن نجح اللاعبون في تفادي مسلسل الأخطاء وخاضوا هذه الفترة بتركيز دفاعي واضح مع تركيز أكبر في إنهاء الهجمات وبالتالي ارتبك لاعبو المنتخب الإيراني وتعددت الأخطاء في صفوفهم.

وبعد التعادل الأخير 16/‏16 نجح العنابي في التقدم أولاً بفارق هدفين أحرزهما أحمد مددي ووجدي سنان ثم أحرز هذا الثنائي هدفين متتالين أوصلا بهما النتيجة إلى 21/‏17، وبعدها نال يوسف بن علي البطاقة الحمراء وخرج من المباراة. لم يتأثر العنابي بهذا الطرد وواصل تفوقه الواضح على مجريات اللعب بسبب تألق جميع اللاعبين في أداء الأدوار الدفاعية والهجومية حتى وصل بالفارق إلى ستة أهداف دفعة واحدة بنتيجة 24/‏18 ثم 25 /‏19. وفي الدقائق الأخيرة من زمن اللقاء ركز العنابي على تهدئة رتم المباراة للحفاظ على الفارق الكبير ونجح بالفعل في تحقيق هدفه عندما أنهى المباراة لصالحه بنتيجة 31 /‏25 وبفارق ستة أهداف كاملة.

فرانكيس هداف المباراة

قدم لاعب منتخبنا الوطني مارزو فرانكيس مستويات رائعة خلال لقاء الأمس وتمكن بمفرده من إحراز ثمانية أهداف دفعة واحدة تصدر بها قائمة هدافي هذه المباراة.

وحل أحمد مددي ومروان ساسي في المركز الثاني بقائمة هدافي الأدعم بعد أن أحرز كل منهما خمسة أهداف، بينما أحرز وجدي سنان أربعة أهداف وكابوتي ثلاثة.

اليوم راحة سلبية من المباريات

تحصل جميع الفرق المشاركة في منافسات البطولة الآسيوية لكرة اليد على راحة سلبية من المباريات اليوم الأربعاء وذلك بعد المنافسات الشرسة التي شهدتها البطولة على مدار اليومين الماضيين وخاصة في مجموعتي الدور الرئيسي للبطولة.

ومن المقرر أن تستأنف منافسات البطولة يوم غد الخميس بستة لقاءات قوية منها مباراتان في منافسات مراكز الترضية بالإضافة إلى أربع مباريات في ختام مباريات دور الثمانية للبطولة بواقع مباراتين في كل مجموعة.

ويبدأ برنامج منافسات الخميس في تمام الساعة العاشرة صباحاً بلقاء أستراليا مع الصين ثم لقاء نيوزيلاندا مع العراق بداية من الثانية عشرة ظهراً لتحديد المراكز من التاسع وحتى الثالث عشر.

وفي تمام الساعة الثانية ظهراً يلتقي اليابان مع الإمارات، ويليها مباشرة لقاء السعودية مع البحرين بداية من الساعة الرابعة عصراً وذلك ضمن منافسات المجموعة الأولى بدور الثمانية.

وفي تمام الساعة السادسة مساء تنطلق منافسات المجموعة الثانية وذلك من خلال المواجهة التي تجمع بين منتخب كوريا ومنتخب إيران، قبل أن تختتم منافسات هذا اليوم وهذه المرحلة باللقاء المرتقب الذي يجمع منتخبنا الوطني مع المنتخب الكويتي صاحب الأرض والجمهور والذي ينطلق في تمام الساعة الثامنة مساء.

مددي أفضل لاعب

نال لاعب منتخبنا الوطني أحمد مددي جائز أفضل لاعب في لقاء الأمس أمام منتخب إيران بعد المستوى الرائع الذي قدمه على مدار شوطي اللقاء والذي ساهم به بشكل فعال في الفوز المستحق الذي سجله العنابي. وبغض النظر عن الأهداف الخمسة التي أحرزها مددي على مدار اللقاء فقد أدى أدواراً دفاعية كبيرة ومنع أكثر من هدف لصالح المنافس بتدخلاته القوية في العديد من اللعبات. وعقب نهاية اللقاء قدم أحمد الشعبي رئيس الاتحاد القطري لكرة اليد جائزة أفضل لاعب لمددي وسط فرحة كبيرة لجميع أعضاء فريق العنابي.

العراقي يتصدر مراكز الترضية

تصدر المنتخب العراقي جدول ترتيب المجموعة الخاصة بمراكز الترضية من التاسع وحتى الثالث عشر برصيد أربع نقاط، وذلك بعد فوزه يوم أمس على حساب المنتخب الأسترالي بنتيجة 31/‏26، بعد المباراة التي انتهى شوطها الأول بنتيجة 18/‏15 لصالح العراق أيضاً.

وحل منتخب هونج كونج في المركز الثاني بهذه المجموعة بنفس الرصيد من النقاط بعد فوزه أمس على الصين 32 /‏28، بينما بقيت منتخبات الصين ونيوزلاندا وأستراليا في المراكز من الثالث وحتى الخامس بدون أي رصيد من النقاط.

أحمد الشعبي رئيس اتحاد اليد:

لاعبونا كانوا على قدر المسؤولية

حرص أحمد الشعبي رئيس اتحاد كرة اليد على النزول إلى أرضية الملعب عقب نهاية لقاء منتخبنا الوطني أمام إيران لتهنئة جميع اللاعبين والجهازين الفني والإداري على هذا الفوز الرائع والتأهل المستحق إلى نهائيات كأس العالم. وفي أول رد فعل له عقب خروجه من أرضية الملعب أكد الشعبي أن جميع أعضاء الفريق يستحقون كل عبارات الشكر والتقدير على المجهود الرائع المبذول خلال البطولة بشكل عام وخلال لقاء الأمس بشكل خاص.

وأضاف الشعبي: فرحتي كبيرة بالطبع لأننا نجحنا في تحقيق هدفنا الأهم الذي جئنا من أجله إلى هذه البطولة وهو التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2021 في مصر، وأعتقد أن هذا الهدف لم يتحقق بالسهولة التي يتوقعها البعض لأننا خضنا أربع مباريات قوية حتى الآن، خاصة فيما يتعلق بلقاءي الدور الرئيسي اللذين تفوقنا فيهما على المنتخبين الكوري الجنوبي والإيراني ولكن الحمد لله أن اللاعبين كانوا عند حسن الظن بهم.

وواصل حديثه قائلاً: اللاعبون كانوا يمرون بضغوط هائلة قبل ضمان بطاقة التأهل إلى المونديال وأعتقد أن هذه الضغوط كانت من أهم أسباب ارتكاب الأخطاء في بعض فترات المباريات خاصة في الشوط الأول، ولكن الآن تحرروا من معظم هذه الضغوط وبالتالي فإنني أتمنى أن نشاهد مستويات أفضل في الفترة المقبلة خاصة في الأدوار النهائية.

وأضاف الشعبي: المباراة في مجملها كانت حماسية ومثيرة وحضرت الندية بشكل كبير في الشوط الأول بسبب الحماس الكبير من لاعبي المنتخب الإيراني خلال هذا الشوط ولكن خبرة لاعبينا ساعدتهم في التعامل مع هذا الحماس بأفضل صورة ممكنة خلال الشوط الثاني وبالتالي نجحوا في تعديل النتيجة قبل أن يتقدموا ثم وسعوا الفارق وحسموا المواجهة لصالحهم في نهاية الأمر.

الياباني يفاجئ البحريني ويقلب الموازين

فاجأ المنتخب الياباني الشرس منافسه البحريني وباغته بفوز مثير ضمن منافسات المرحلة الثانية من المجموعة الأولى ببطولة آسيا مساء أمس الثلاثاء عندما تفوّق عليه بنتيجة 25/‏‏23. ورغم أن كل المؤشرات التي سبقت انطلاقة المباراة أكدت أن البحريني قادر على تخطي هذه العقبة ، ورغم أن الأحمر البحريني نجح في إنهاء الشوط الأول لصالحه بنتيجة 11/‏‏10، إلا أن الكمبيوتر الياباني انتفض في الشوط الثاني ونجح في إنهاء المباراة لصالحه بفارق هدفين.وقلبت هذه المفاجأة موازين المنافسة على بطاقتي التأهل من المجموعة الأولى باعتبار أن البحريني كان هو المرشح الأبرز لصدارة هذه المجموعة في حين كانت الترشيحات تؤكد أن الياباني سيصارع السعودي والإماراتي على بطاقة التأهل الثانية. وما حدث هو أن منتخب اليابان خطف البطاقة الأولى للصعود إلى الدور قبل النهائي وأصبح قاب قوسين أو أدنى من تحقيق الصدارة وتنتظر البحرين مواجهة ثالثة وأخيرة في هذه المجموعة.

يوسف الهيل:

اليوم راحة لالتقاط الأنفاس

بدأ يوسف الهيل مدير عنابي كرة اليد تصريحاته عقب نهاية لقاء الأمس بتقديم خالص التهنئة إلى مسؤولي الاتحاد القطري لكرة اليد وإلى جميع لاعبي المنتخب وأعضاء الجهازين الفني والإداري بعد هذا الفوز المثير الذي حققه المنتخب على حساب منتخب إيران في الجولة الثانية من الدور الرئيسي للبطولة الآسيوية. وقال الهيل: الأمور حتى الآن تسير في الطريق الصحيح بعد أن حققنا هدفنا الأهم وهو التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2021 ويتبقى هدف المنافسة بقوة على لقب البطولة. وأضاف الهيل: الجميع يعلم أن العنابي هو حامل لقب البطولة خلال النسخ الثلاث الماضية، ورغم أن هدفنا الأهم من هذه المشاركة هو تحقيق هدف التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2021 إلا أن هذا لن يمنعنا من التمسك - قدر استطاعتنا - باللقب حتى نضيفه إلى خزينة العنابي للمرة الرابعة على التوالي.

واختتم مدير العنابي حديثه قائلاً: الراحة التي سنحصل عليها من المباريات اليوم الأربعاء ستكون فرصة جيدة لالتقاط الأنفاس وإعادة ترتيب الأوراق وبإذن الله سيكون القادم أفضل من خلال تحضيرات المدرب الإسباني فاليرو ريفيرا مع الفريق.

محمد جابر أمين سر اتحاد اليد:

لاعبونا قدموا كل شيء