دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«كورونا» يؤجل بطولة يد الأندية الخليجية | دوري أبطال آسيا بدون جماهير | بن عطية وماندزوكيتش خارج حسابات الدحيل | العربي يتعاقد مع جاسم جابر حتى 2024 | عمومية ألعاب القوى تشيد بالإنجازات | المري حكماً لقمة السد والعربي | مدرب ليون يتجاهل فيروس كورونا ! | منهجية شاملة لغرس النزاهة القضائية في نفوس الطلاب | المركز الأممي سيخدم دول المنطقة | إعلان الدوحة قصة نجاح قطرية أممية | تعيين قضاة قطر وفق معايير النزاهة والعدالة | زيارة صاحب السمو تدفع التعاون مع الجزائر لمجالات أوسع | الأعلى للقضاء يدشن مدونة السلوك القضائي الجديدة | آفاق جديدة للاستثمارات القطرية في الجزائر | القضاة مطالبون بتطبيق أعلى المعايير السلوكية | تعاون مثمر بين قطر ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة | المباحثات ستسهم بقوة في تطوير التعاون مع الجزائر | القضاء رسالة سامية قبل أن يكون مهنة | صاحب السمو يعود إلى أرض الوطن | رسالة خطية من صاحب السمو إلى رئيس أذربيجان | صاحب السمو: زيارتي فرصة لدعم وتعزيز العلاقات مع تونس | صاحب السمو يغادر الجزائر
آخر تحديث: الجمعة 14/2/2020 م , الساعة 1:06 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية الرياضية :

دوحة المونديال تحتضن لقاء الأشقاء الترجي والزمالك على السوبر الإفريقي

قمة كروية جماهيرية عابرة للقارات

المواجهة المرتقبة مرشحة لبلوغ قمة الإثارة والندية في الملعب والمدرجات
قمة كروية جماهيرية عابرة للقارات

 

متابعة – بلال قناوي:

قمة كروية وقارية جديدة تشهدها الليلة الدوحة عاصمة الرياضة بالشرق الأوسط، والمتمثلة في المواجهة الإفريقية النارية التي تجمع الزمالك المصري والترجي التونسي في كأس السوبر الإفريقي، والتي تستضيفها قطر للمرة الثانية على التوالي، وبعد أن استضافت النسخة الأولى العام الماضي بنجاح كبير والتي جمعت بين الرجاء المغربي والترجي التونسي أيضاً وانتهت بفوز الرجاء وحصوله على اللقب.

كل المؤشرات تؤكد أن المواجهة الإفريقية الكروية الجديدة ستكون قمة في الإثارة وقمة في المتعة، حيث تجمع بين فريقين كبيرين يتمتعان بشعبية كبيرة داخل بلديهما وخارجهما أيضاً، ويتمتعان بجالية كبيرة سواء المصرية أو التونسية وقد كشفتا في استقبالهما للفريقين عن الحضور الكبير المتوقع وهو ما تؤكده أيضاً الأرقام الرسمية التي كشفت عن نفاد كل تذاكر المباراة منذ أول أمس، القمة المصرية التونسية التي تستضيفها الملاعب القطرية ستنطلق في السابعة من مساء اليوم باستاد ثاني بن جاسم بالغرافة، ولابد من فائز اليوم، ولو انتهت المباراة بالتعادل سيتم اللجوء مباشرة إلى ركلات الجزاء الترجيحية لتحديد البطل ويخوض الترجي المباراة بوصفه بطلاً لدوري أبطال إفريقيا، ويخوضها الزمالك بوصفه بطلاً للكونفيدرالية.

المواجهة اشتعلت قبل أن تبدأ وكل التوقعات تشير إلى أنها ستشهد صراعاً مثيراً ونارياً بين فريقين يطمح كل منهما في الحصول على اللقب،

فالترجي يسعى لمصالحة جماهيره بعد أن خسر فرصة الفوز باللقب العام الماضي بخسارته أمام الرجاء المغربي بهدفين لهدف على ملعب الغرافة أيضاً ووسط حضور وصل إلى 18 ألف متفرج.

والزمالك يريد إسعاد جماهيره بلقب قاري جديد، ويريد إدخال الفرحة إلى قلوب مشجعيه الذين استقبلوه بمطار حمد الدولي بحماس كبير كما استقبلت الجماهير التونسية فريق الترجي.

ويزيد من اشتعال المواجهة والقمة التونسية المصرية أنها تأتي بعد ساعات من قرعة دور ربع النهائي لدوري أبطال إفريقيا 2020 والتي أوقعت الفريقين وجهاً لوجه مع بعضهما البعض، وهو ما يعني أنهما سيلتقيان 3 مرات خلال فترة قصيرة، وستكون المواجهة الأولى هنا بالدوحة وعلى الملاعب القطرية، ثم المواجهة الثانية 29 الجاري بالقاهرة، والمواجهة الثالثة 9 مارس القادم في تونس، ومن المؤكد أن كل فريق سيسعى إلى انتصار معنوي آخر بجانب الفوز بالكأس، وذلك من خلال الفوز عليه في المواجهة الأولى والتي قد تفيده وتنعكس عليه إيجابياً في اللقاءين القادمين.

مواجهة مفتوحة

من المؤكد أن المواجهة اليوم ستكون مفتوحة على مصراعيها وستكون هجومية من الجانبين لحسم الأمر قبل الوصول إلى ركلات الجزاء الترجيحية التي قد تصيب وقد تخطئ وقد يتعرض فيها أي لاعب لعدم التوفيق مهما كانت مهارته ونجوميته.

وما يؤكد على أن المواجهة ستكون هجومية ومفتوحة امتلاك الفريقين لعناصر على أعلى مستوى في جميع الخطوط خاصة خط الهجوم.

لو نظرنا إلى صفوف الزمالك سنجد أنه يحفل بأسماء يعرفها الجميع في مقدمتهم الهداف الجديد مصطفى محمد وأوباما ومعهما المحترفون فرجاني ساسي ومحمد أوناجم وأشرف بن شرقي ولو نظرنا إلى الترجي سنجد أيضاً أنه يحفل بالنجوم الكبار وأصحاب الموهبة أمثال أنيس البدري وحمدو الهوني وسامي ديربالي وخليل شمام بالإضافة إلى كوليبالي.


 

مواجهة جديدة بين الشعباني وكارتيرون 

  

تشهد مباراة الترجي التونسي والزمالك المصري في بطولة كأس السوبر الإفريقي لكرة القدم بالدوحة، مواجهة ساخنة من خارج الخطوط بين مدربي الفريقين اللذين يلتقيان من جديد في البطولة للعام الثاني على التوالي. ويقود المدرب المحلي الشاب معين الشعباني أحلام جماهير الترجي في التتويج بلقب السوبر للمرة الثانية في تاريخه، بينما يتولى الفرنسي باتريس كارتيرون الدفاع عن حظوظ الزمالك في الفوز بكأس البطولة للمرة الرابعة واستعادتها إلى خزائن الفريق الأبيض بعد غياب 17 عاماً. وستكون هذه هي المواجهة الرابعة بين الشعباني وكارتيرون، بعدما تواجها للمرة الأولى في ذهاب الدور النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا عام 2018، حينما كان المدرب الفرنسي يتولى تدريب الأهلي المصري، المنافس التقليدي للزمالك. وقاد كارتيرون الأهلي للفوز على الترجي 3-1 في مباراة الذهاب التي أقيمت بالإسكندرية، لكن سرعان ما قلب الشعباني الأمور رأساً على عقب في لقاء الإياب، بعدما قاد الفريق التونسي للفوز 3-صفر على الفريق الأحمر، ليقود الترجي للفوز باللقب الإفريقي المرموق للمرة الثالثة في تاريخه آنذاك.

وبعدما رحل عن تدريب الأهلي ليتولى بعدها قيادة الرجاء البيضاوي المغربي، تمكن كارتيرون من الثأر لهزيمته من الشعباني، بعدما قاد الفريق الملقب ب(النسور الخضراء) للتتويج بلقب السوبر الإفريقي في نسخته الأخيرة العام الماضي، عقب فوزه 2-1 على الترجي بالدوحة.

  

التشكيلتان المتوقعتان للفريقين

 

الزمالك: محمد أبو جبل في حراسة المرمى، وحازم إمام ومحمود علاء ومحمود الونش ومحمد عبد الشافى، وطارق حامد وفرجانى ساسى، ومحمد أوناجم وأحمد سيد زيزو وأشرف بن شرقي ومهاجم صريح مصطفى محمد.

الترجي: معز بن شريفية لحراسة المرمى وإلياس شتي ومحمد علي اليعقوبي وشمس الدين الذوادي وسامح الدربالي وعبد الرؤوف بن غيث، وفوسيني كوليبالي وحمدو الهوني ومحمد علي بن حمودة ومحمد علي بن رمضان، وطه ياسين الخنيسي.

  

الترجي للمرة الرابعة بالدوحة


  

سيلعب الترجي للمرة الرابعة في بطولة تستضيفها الدوحة خلال أقل من عام، فإلى جانب مباراة كأس السوبر الإفريقي التي خسرها العام الماضي بهدف لهدفين لصالح نادي الرجاء المغربي بحضور أكثر من 18 ألف مشجّع، فاز الفريق في العام ذاته ببطولة كأس السوبر التونسي على حساب النادي البنزرتي في استاد عبد الله بن خليفة بنادي الدحيل بالدوحة. وفي ديسمبر الماضي، شارك الترجي في منافسات بطولة كأس العالم للأندية قطر 2019 وجاء في الترتيب الخامس بعد فوزه على نادي السد القطري في استاد خليفة الدولي.

  

 

المشاركة الخامسة للفريقين

 

 

هذه المشاركة الخامسة لكل من الزمالك المصري والترجي التونسي في كأس السوبر الإفريقي. وفيما يتطلع الزمالك لإحراز لقبه الرابع، حيث فاز بلقب البطولة أعوام 1994 و1997 و2003، يطمح الترجي لإحراز اللقب للمرة الثانية في تاريخه، حيث فاز بلقبه الوحيد في البطولة عام 1995.


 

9 دول حققت اللقب

 

 

انطلقت بطولة كأس السوبر الإفريقي بنسختها الأولى عام 1993، وينظمها الاتحاد الإفريقي لكرة القدم. ومنذ انطلاق نسختها الأولى، فازت باللقب أندية تمثل تسع دول هي مصر، والكونغو الديمقراطية، والمغرب، وتونس، ونيجيريا، وساحل العاج، وجنوب إفريقيا، وغانا، والجزائر.

  

 

مناطق ترفيهية


 

  

دعت اللجنة المحلية المنظمة للمباراة مشجعي الناديين للحضور إلى الاستاد قبل انطلاق المباراة بوقت كافٍ والاستمتاع بالأنشطة الترفيهية التي جرى إعدادها لمشجعي الفريقين في منطقتي المشجعين حول الاستاد.

و أعلنت اللجنة المحلية المنظمة عن قائمة بالمواد التي يُمنع دخولها إلى الاستاد، ومن بينها الولاعات، وقوارير المياه، والعطور وغيرها.

 

 

جوميز يدير اللقاء


 

   

أعلنت لجنة الحكام بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم عن طاقم حكام جنوب إفريقي سسيقوم بإدارة مباراة الزمالك والترجي في السوبر الإفريقي ويتكون الطاقم من فيكتور جوميز حكم ساحة، يعاونه كل من زاكيلي سويلا حكماً مساعداً أول وسوري فاتسواني حكماً مساعداً ثانياً بالإضافة للسنغالي ماجات نداي حكماً رابعاً، بينما يتولى طاقم تحكيم تنقية الفيديو «الفار» كل من الجزائري مصطفى غربال، والزامبي جاني سيكازوي، والأنجولي جيرسون دوس سانتوس.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .