دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 16/6/2019 م , الساعة 5:30 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
إيقاعات .. طفولة مسلوبة
إيقاعات .. طفولة مسلوبة

يعيش أبناؤنا مرفّهين ولله الحمد، يتلقون تعليمهم في أفضل المدارس سواء كانت خاصة أو حكومية، ويعيشون طفولتهم بكل تفاصيلها في اللعب واللهو والسفر والتعرف على مدن كبرى، ويمارسون هوايات متعددة، وتسعى كثير من العائلات لتعزيز مواهبهم مهما كانت، والبحث عن المراكز والأندية التي تساعدهم على صقل تلك المواهب، وتشجعهم على تعلّم اللغات الأجنبية، ونجدهم يرتدون أفضل الملابس وينامون في غرف ملونة ممتلئة بألعابهم التي يحبونها، وينعمون بالأمن والأمان، وآخر ما يفكرون به هو من أين تأتي المادة أو كيف يتوفر الطعام ولا يؤرقه مكان نومه، نحمد الله في كل لحظة على ذلك، ويجب أن يتعلم الصغار حمد الله على تلك النعمة التي لا يشعرون بقيمتها والتي يتمناها أكثر من 72 مليون طفل حول العالم حسب إحصائية منظمة العفو الدولية عام 2018 حيث بينت أن نصف عمالة الأطفال متمركزة في أفريقيا، وحوالي 62 مليون طفل في آسيا والمحيط الهادئ، وأكثر من 10 ملايين في القارتين الأمريكيتَين، وأكثر من مليون طفل عامل في الدول العربية، وحوالي 5.5 مليون طفل في أوروبا وآسيا الصغرى، ويشير التقرير أن حوالي 218 مليون طفل يتم استخدامهم في العمل حول العالم، منهم في عمالة الأطفال والآخرون يعملون في مهن وأشغال خطرة تهدد سلامتهم وهم لا يتجاوزون الـ 12 عاماً وقد يبدؤون العمل في سن الخامسة، ورغم تدشين اليوم العالمي لمكافحة عمل الأطفال منذ عام 2002 بهدف تركيز الاهتمام على مدى انتشار ظاهرة عمالة الأطفال وبذل الجهود للقضاء عليها إلاّ أن تلك الظاهرة ما زالت مستمرة ولم تتناقص الأرقام ولم يكف أرباب العمل من استخدام الأطفال كعمالة وبأجور زهيدة وشروط صحية سيئة لا تضمن سلامتهم.

ولعل من الأسباب الرئيسية لعمل الأطفال الحروب والنزاعات والفقر التي لا تترك مجالاً للأطفال للتعليم بل تقضي على طفولتهم ويكون هدفهم مساعدة ذويهم في توفير قوتهم اليومي تحت القصف وفي ظروف غير إنسانية، ولقلة وعي الطفل بما يدور حوله فينخرط في العمل في أعمال لا تناسبه وغالباً ما يتم استغلاله لأعمال غير أخلاقية أو تجنيدهم في المجموعات الإرهابية، كما قسّم مكتب العمل الأمريكي عمالة الأطفال على أربعة قطاعات بارزة هي الزراعة وأعمال المناجم والتنقيب والصناعة والأفلام الإباحية، وتصل عدد ساعات العمل إلى أكثر من 9 ساعات يومياً، ناهيك عن الظروف القاسية التي قد يتعرض لها الطفل من عنف من أرباب العمل ومن نقص في الغذاء وتدهور للصحة وتحمل أعباء عمل لا تتناسب وبنيته الجسدية الصغيرة سواء كانت فتاة أو ولداً.

ومع تزايد الحروب والنزاعات السياسية في العالم لاسيما العالم العربي فإن المأساة تستمر فكم طفل غير قادر على مواصلة تعليمه في اليمن وسوريا والعراق وكم طفل يتم استغلاله في تلك الدول وغيرها من الدول التي تبحث عن الأطفال لتوظيفهم لبخس ثمنهم ولأنهم يقبلون بالقليل لتقتات عائلاتهم المشردة، ورغم كل التوصيات لجامعة الدول العربية واليونسيف ومنظمة العدل الدولية وغيرها من المنظمات الحقوقية إلاّ أن الأطفال حول العالم ما زالوا يعانون الاستغلال بأبشع أشكاله، وتُسرق منهم طفولتهم ولا يعرفون طعم الحلويات ولا ألعاب الباربي والڤيديو التي يدمن عليها أقرانهم ممن يعيشون في حياة طبيعية.

وأعتقد أن للعائلات دوراً توعوياً هنا لتوعية أطفالهم بأهمية التعليم وبتقدير النعمة التي يعيشون بها وذلك بعرض نماذج عمالة الأطفال ومأساتهم على أطفالهم أولاً ليشعروا بأن هناك أقراناً لهم يعيشون حياة صعبة، ثانياً ليحمدوا الله على حياتهم ويقدّروا عائلاتهم وحكومتهم التي تحفظ لهم حق طفولتهم وتحرص على تعليمهم وتوفير سبل الراحة لهم، ثالثاً حتى يتعود الأطفال الإحساس بالآخرين ومعاناتهم ويعتادوا على التبرع وتقديم ما لا يلزمهم للعائلات المحتاجة، رابعاً ليتعلموا كيف يحافظون على ممتلكاتهم وألعابهم التي لا تتوفر لأقرانهم حول العالم.

• أتمنى أن ينعم أطفال العالم بطفولتهم ويحزنني منظر الطفل العامل بين السيارات أو في الأعمال الشاقة، أتمنى أن نشهد ذلك اليوم الذي ينعم فيه أطفال العالم بحياة طبيعية خالية من الخوف، فمن يعيش هذه الحياة الصعبة في صغره بالتأكيد لن ينعم بشخصية سوية في شبابه سيعاني عُقداً وأمراضاً نفسية تؤهله لهدم المجتمع والانتقام منه في كبره مما يزيد من الإرهاب والعنف والشر في العالم.

 

Amalabdulmalik333@gmail.com

amalabdulmalik@

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .