دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 12/9/2019 م , الساعة 12:58 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
همسة ود ... عصر الحب قبل كل شيء
همسة ود ... عصر الحب قبل كل شيء

من خلال تواجدي بين عدد كبير من الكتاب والشعراء في ملتقى كتاب آسيا والذي عقد في كازاخستان الأسبوع الماضي، ذكر أحد الكتاب بأن هذا العصر ليس عصر الأقوياء، بل عصر الأذكياء، وأنه علينا تأسيس حياة جديدة بعدد من الأذكياء يشغلون مواقع الإدارة ويتولون الإصلاحات في الدول، وأن الإنسان الآن يجبر نفسه على التفكير المنطقي، والذين أجروا عملية البيروسترايكا يعرفون تمام المعرفة بأن هناك علاقات متبادلة بين الاقتصاد والثقافة.

وأنا في رأيي الذي طرحته والذي دائماً أردده بأننا قد نكون بحاجة إلى القوة، وقد نكون بحاجة إلى الذكاء، ولكننا بحاجة أكبر إلى الحب والتآخي والشعور بالعطف على الآخرين وقت أزماتهم ومحنهم، لذاك فإنه من الطبيعي أن نحرص على قيمة هذا الحب الفطرية وأن ننميها وأن نطورها ونعمل على جعلها هي اللغة التي تحكم علاقاتنا الإنسانية على اختلافها ومستوياتها، مما يجعل من الحب منهجا لحياتنا في تعاملنا مع الناس جميعاً، وليس فقط مجرد إحساس عاطفي نبيل.

وإذا كان الحب الفطري هو الذي يحكم علاقتنا بالوطن والذين يعيشون على أرض هذا الوطن من مواطنين ومقيمين، فالأولى أن يحكم -هذا الحب- علاقة الإنسان بأخيه الإنسان، بل لا مفر لنا إذا أردنا كبشر لبناء مجتمع متماسك ومتكافل من أن ننشر ثقافة المحبة والتراحم بين أبنائه، فهذه الثقافة هي التي تخفف من تلك المشاحنات البغيضة والعصبيات المقيتة والتوترات الاجتماعية وتحد من تأثيراتها السلبية، وإن مجتمعاً تتراجع فيه عاطفة الحب لتحل محلها مشاعر الحقد والكراهية هو دون شك مجتمع محكوم عليه بالانهيار الداخلي عاجلاً أم آجلاً.

لذلك لننادِ بالحب والأمن والأمان، ولا نسمح لأي مشاعر سلبية بقتل الجمال في نفوسنا.

mozalmalki@hotmail.com

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .