دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 8/9/2019 م , الساعة 5:42 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
إيقــاعـات .. طريق المونديال
إيقــاعـات .. طريق المونديال

مع إطلاق شعار مونديال 2022 نقترب أكثرَ من تحقيق الحلم الذي ننتظره منذ إعلان فوز قطر باستضافة ألعاب كأس العالم في 2010، ولأوّل مرّة في الشرق الأوسط، ومنذ تلك اللحظةِ بدأت قطر بتنفيذ خُطتها والتي عشناها وما زلنا نشهد تطوّرها من خلال العمران والبنية التحتية وشبكة الريل، ناهيك عن الطرقات والجسور والأنفاق والملاعب، وفي الوقت نفسه تعمل لجنة المشاريع والإرث على أمورٍ تنسيقيّة عدّة مع الاتحاد الدولي لكرة القدم، «الفيفا»، ناهيك عن تفاصيل باقي الأمور المُتعلّقة بالتنظيم والاستضافة، وعشنا لحظات اتّسمت بالوطنية والاعتزاز الأسبوع الماضي وذلك لحظة الإعلان عن شعار المونديال 2022، والذي أتى مُلبّياً لطموح الجماهير محلياً ودولياً، وقد كانت لحظة الإعلان عن الشعار لحظةً تاريخيةً تم تنفيذها بدقة متناهية في أكثر من موقع وأكثر من بلد، كما أنّ التقنية المستخدمة أظهرت الشعار بشكله الفريد، فأبهرنا ببساطته ورقّي ألوانه المعبّرة عن العلم القطري، مُحافظاً على شكل الكأس، مُعبراً عن الرقم 8 بالإنجليزي، حيث ملاعب المونديال الثمانية، مُستخدمين الشال بنقوشه كرمز للهُوية القطرية، وربما للحظة الأولى استغرب البعض من الشعار، ولكن فور انتشار شرح تفاصيله وقع الأغلبية العظمى في حبه، لاسيما أن خلفه عمقاً في المضمون بعيداً عن المباشرة في التمثيل لإثبات الهُوية، وهذه قطر في كل مناسباتها وفعالياتها تستخدم العمق في رموزها وتبتعد عن السطحية.

وقد نفّذت شركة أن بلوك البرتغالية الشعار، وذلك بعد أن رست عليها المناقصة، حيث تقدّمت أكثر من شركة عالمية متخصصة في الهُوية البصرية لاتحاد كرة القدم، وبالتعاون مع قطر اختاروا (شعار الشال) وفقاً للمعايير التي وضعتها قطر، بحيث يعبّر الشعار عن الهُوية القطرية، وارتباطه بالتراث المحليّ، يعكس قيم البطولة ككرة قدم ووطن عربي وشرق آسيوي وقارة آسيا، وهذا ما رأيناه في الشعار الذي يعتبر ملكاً للاتحاد الدولي لكرة القدم، ولهذا وضعت قوانين صارمة وتم إرسال مسجات للجميع تحذيرية من إعادة طباعة واستخدام الشعار حتى لا يعرّضهم ذلك للمساءلة القانونية، ونأمل أن يعي الناس ذلك ويحترموا القانون وأن لا يقللوا من أهمية الشعار باستخدامه على موادّ استهلاكية ودون إذن من لجنة المشاريع والإرث والاتحاد الدولي لكرة القدم.

وإطلاق الشعار في هذا الوقت تحديداً تأكيد لكل من تسوّل له نفسه إطلاق الإشاعات على (حُلم) سحب الاستضافة من قطر، رغم تأكيد المسؤولين في الفيفا لأكثر من مرة على بقاء الأمر على ما هو عليه وأحقية قطر في الاستضافة، بالإضافة إلى مُتابعتهم عن كثب تطوّر الاستعداد لذلك، وتحديد تاريخ انطلاق البطولة وهو نوفمبر 2022 بإذن الله، ولكن في دول الحصار والذين كان المونديال أحد الأسباب غير المعلنة بصراحة لحصار قطر، يُوهمون مواطنيهم عن طريق إعلامهم التافه بتلك الأكاذيب عن سحب الاستضافة ونقلها لبلد آخر، فيظهرون بالصورة السمجة والمزوّرة للحقيقة وهذه عادتهم للأسف.

تحية شكر وتقدير لكل القائمين على تنظيم كأس العالم في قطر، لجنة المشاريع والإرث، على الجهود الجبارة لتحقيق الحلم وإصرارهم على النجاح دون الالتفات لكل النباح حولهم، وجميعهم يعمل بصمت ليكون صدى أفعالهم مدوياً في 2022 بإذن الله، ونحن نثق في ذلك.

                   

 

Amalabdulmalik333@gmail.com

amalabdulmalik@

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .