دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
قطر وفّرت إمكانات كبيرة لتأهيل الضباط الجدد | النفط يتراجع إلى 62 دولاراً للبرميل | بوينج ترجئ رحلتها الأولى لطائرة «777 إكس» | المركزي الإندونيسي: الفائدة عند 5% | انطلاق تطبيق «بنك الدوحة إنترتينر» | المركزي الأوروبي يبقي على سعر الفائدة | استقرار ثقة المستهلكين الأتراك | عشرات القتلى والجرحى بهجوم على قوات النظام بإدلب | لبنان يسعى لاقتراض 5 مليارات دولار لتلبية احتياجاته | الروح القتالية قادتنا للانتصار الكبير | قانونية الشورى تدرس الحد الأدنى لأجور العمال والمستخدمين في المنازل | قطر تقود المفاوضات حول بيان الذكرى 75 لإنشاء الأمم المتحدة | الرئاسة الفلسطينية: نحذر من أي خطوة أمريكية تخالف الشرعية الدولية | الركراكي وصل لتدريب الدحيل | صيانة لعدد من ملاعب الفرجان | أم صلال يستعد للخور في ملاعب عنيزة | الغرافة يكرّم هاني الفخراني | قطر ضمن الأعلى إقليمياً في مكافحة الفساد | الادّعاء في محاكمة ترامب يدعو الجمهوريين للتحلي بالشجاعة | وزير الدفاع التركي: نقدّم خدمات استشارية لليبيا | الكشافة تشارك في اجتماع رؤساء الجمعيات بالكويت | حملة مشتركة على الباعة المتجولين بالشيحانية | تفاهم بين الجامعة و9 شركاء في قطاعي الصحة والتعليم | مؤسسة قطر تفتح باب التسجيل في الدورات المجتمعية | جوناثان يظهر مع الغرافة بثلاثية | نائب رئيس الوزراء يبحث مستجدات المنطقة مع مسؤولين أمميين | الدوحة تستضيف اجتماع أكاديميات الشرطة | أدعم اليد يواصل تألقه في الآسيوية بالعلامة الكاملة | دوري أقوياء اليد ينطلق 3 فبراير المقبل | مرشحو الشرطة سيساهمون في تحقيق تطلعات قيادتنا الرشيدة | وزيرة الصحة تجتمع مع وفد المؤسسات الأمريكية | أحمد علاء : فوز مهم على فريق كبير | رزنامة 2020 حافلة بالأحداث والفعاليات الرياضية | 300 ألف ريال غرامة على الدحيل | المراهنات تقرب مبابي من ليفربول | صراع شرس للسوبر ستوك والسيارات السياحية | الإنتر يتعاقد مع موزيس
آخر تحديث: الثلاثاء 14/1/2020 م , الساعة 12:50 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : كتّاب الراية : موزة عبدالعزيز آل اسحاق :
إبداعات.. السلطان قابوس.. رجل السلام
السلطان قابوس جعل عمان واحة للسلام
إبداعات.. السلطان قابوس.. رجل السلام
بقلوب راضية ومطمئنة تلقينا خبر رحيل السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور، سلطان عمان الشقيقة، وغمرت سحابة الحزن والأسى الشارعين العربي والخليجي لرحيله، ولم يأتِ عبثاً تعاطف الشعوب على المستوى الدولي، وربما يرجع إلى التاريخ الحقيقي والممزوج بمبادئ القيم الدينيّة والأخلاقيّة والثقافيّة في مسيرة حياته خلال توليه الحكم منذ 1970 حتى لُقب برجل السلام في المنطقة، وما قدّمه من إنجازات حقيقيّة، تسمو اليوم السيرة العطرة التي تركها وظلت تنثر ثمارها لكل منا بضرورة الاقتداء بنموذج لحاكم عربي تحلّى بالأخلاق والدين وبُعد نظر وبصيرة للمستقبل وصاحب رأي ورؤية واضحة وشامخة رسخت المبادئ الرئيسية لسياسة حكمه للشؤون الداخليّة بسلطنة عمان والسلام مع الدول الأخرى بعدم التدخّل في شؤونهم السياسيّة؛ ما جعل لسلطنة عمان مكانة اجتماعيّة وسياسيّة قويّة ومرموقة، نتيجة القوة الداخليّة بين أفراد الشعب والقيادة، وذلك يرجع إلى أبعاده الثقافيّة واهتمامه بها من أجل التنمية الشاملة لكل قطاعات الدولة، وكان من ضمن أولوياته على المستوى العماني ومن خلال البيت الخليجي أن يحصل المواطن على كل خدماتة الصحيّة والتعليميّة والسعي لرفاهية المواطن، ولا يغفل عنا أنه كان من مؤسسي مجلس التعاون بالرأي والحكمة، ومدى حرصه أن يكون المجلس في صورة إيجابية أمام العالم، وذلك لأنه اتخذ من الحوار منهاجاً لقيادة الأزمات، حتى جعل من سلطنة عمان واحة للسلام، بالإضافة إلى جهوده السياسيّة للسلام الإقليمي، ولو اطلعنا على كل خطاباته ستجدها تدور في نفس إطار السلام والحكمة، ومنها أن الحضارة لا تقوم بالاستعارة، ووضع ثلاث لبنات رئيسية شكلت السلطنة فى صورتها الإقليميّة بين العالم ومنها حسن الجوار وإفشاء السلام والتسامح والأخلاق، أما لو تحدّثنا عن مواقفه الرائعة مع قطر قبل الحصار وبعده، فكلها حافلة بالإنجازات وسجلها التاريخ ونابعة من تطابق الرؤى المُشتركة بين السلطنة ودولة قطر، من خلال اتباع الحوار لحل الخلافات من أجل أمن وسلامة المنطقة، والأجمل أن تنتهي مسيرة عطائه، ولم يُسجل لسلطنة عمان نقطة دم واحدة أو دعم للإرهاب، ولكن تاريخه العريق هو رسالة لكل الملوك والرؤساء والقيادات وأصحاب القرار في منهجه السياسي القائم على مبادئ الدين الإسلامى حتى وقت وفاته وجنازته المتواضعة والتي لم ينتظر فيها ملوك وأمراء الأرض، وطلب أن تكون وسط وأحضان شعبه، وأخيراً إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن، وإن لفراقك يا سلطان قابوس لمحزونون، إنا لله وإنا إليه راجعون.
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .