دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
التصرفات الفردية الخاطئة عواقبها وخيمة | «في حب الوطن».. ترانيم بحرية للتوعية ضد كورونا | شعبان شهر الاستعداد لاستقبال رمضان | «الحصار وباء».. حملة دولية إنسانية دعماً لغزة | حماس ترفض أي مُقايضة مع إسرائيل بشأن احتياجات مواجهة كورونا | أمريكا تجلي مئات البحارة من حاملة طائرات | بريطانيا: 569 وفاة بكورونا خلال يوم | كورونا يصيب مليون شخص ويحصد أرواح 50 ألفاً | روحاني يرجح استمرار تفشّي كورونا حتى نهاية العام | الكويت تسجل 25 إصابة بكورونا و57 حالة شفاء بسلطنة عمان | اكتمال عقد المشاركين في السباق الإلكتروني | تأجيل الألعاب العالمية حتى 2022 | الشمال يواصل التدريبات وفقاً للتعليمات | خُطة جديدة لتدريبات الحكام | مد مهلة طلب استضافة كأس آسيا 2027 | نجوم الدحيل يشاركون في التوعية | إنفانتينو: كرة القدم ستختلف تماماً بعد كورونا | تأجيل يورو 2021 للسيدات | برنت يقترب من 33 دولاراً للبرميل | أول عملية تنظيف لهيكل سفينة في رأس لفان | هيئة المناطق تشارك باليوم العالمي للتوحد | كهرماء تحتفل باليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد | ارتفاع قوي للبورصة.. والمكاسب 16.7 مليار ريال | إنجاز قياسي جديد لموانئ قطر | الميرة تستخدم فرع معيذر للطلبات الإلكترونية | وزارة التجارة: توزيع كمامات ومعقمات على المواطنين بفروع الميرة | الكويت تقترح إنشاء شبكة أمن غذائي موحّدة | تدابير لضمان تدفق السلع الغذائية والدوائية | إلزام الشركات بتقليل التجمعات في سكن العمال | افتتاح ساحة مواشي المزروعة المطورة الشهر المقبل | رسالة توعوية لذوي التوحد حول كورونا | المباني الحكومية تتزين باللون الأزرق | إشادة أوروبية بجهود قطر البناءة في مكافحة كورونا | قطر تمول تشغيل 100 كادر طبي في غزة لمواجهة كورونا | 75 % من طلابنا بالخارج عادوا إلى قطر | الأعلى للقضاء يطلق خدمة المحاكمات عن بُعد | الراية تنشر سياسة تقييم الطلبة عبر نظام التعلّم عن بُعد | نائب رئيس الوزراء ومفوض شؤون اللاجئين يبحثان سبل الحد من كورونا | رئيس الوزراء يترأس الاجتماع الثالث للجنة العليا لإدارة الأزمات | صاحب السمو: قطر تدعم الشعب الليبي وتؤيد حكومة الوفاق
آخر تحديث: الأحد 22/3/2020 م , الساعة 12:21 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : كتّاب الراية : موزة عبدالعزيز آل اسحاق :
إبداعات.... كورونا بين الوعي والمسؤولية
نقص الوعي الصحيّ وراء عدم التزام البعض بقواعد الحجر المنزليّ
إبداعات.... كورونا بين الوعي والمسؤولية

يعيشُ العالمُ بأكمله حدثًا من أهمّ الأحداث الصحية العالمية والذي يسمّى فيروس كورونا، وما صاحبه من تغيّرات نفسيّة واجتماعيّة وصحيّة واقتصاديّة، وربما توقّفت معه الساعةُ الزمنية للدول والشعوب والمُجتمعات، وأصابَ الكثيرَ بحالات من الهلع النفسيّ والفوضى الثقافيّة والفكريّة التي هبّت مثل الرياحِ السريعة وغمرت بيوتَنا وأعمالَنا وشوارَعنا وكلَّ جوانب الحياة المُحيطة بنا، وربما تسعى الكثير من الدول للسيطرةِ على الموقف في إطار الوعي المُجتمعيّ والمسؤوليّة من خلال الثقافة واتّباع القوانين والرسائل التوجيهيّة في إطار منظومة إدارة الأزمات من قيادتهم. ولكن لا يخفى علينا في نفس الإطار حجمُ الجهود الأمنيّة والصحيّة التي تقوم بها دولةُ قطر في الوقت الحالي لمُحاصرة فيروس كورونا والذي يتطلب درجاتٍ كبيرةً من الوعي والمسؤوليّة والتعاون الميداني من خلال القوانين والتعليمات الصحيّة والأمنيّة، والتي تمنع وتحجّم ما كنا نراه من فوضى ثقافيّة صحيّة بين البعض من شرائح المُجتمع وعدم الالتزام بقواعد الحجر المنزليّ والصحيّ، ومُمارسة السلوكيات والعادات الاجتماعية من خلال التجمّعات الأسرية أو مع الأصدقاء، أو ما نراه من استهتار الكثير بنشر المنشورات السلبية والمروّعة عن الفيروس وعدم التأكّد من صحتها أو بثّ روح الخوف والهلع بنقل أحداث وصور مُخيفة، ما أثار حالات من الخوف والتوتّر بين الكثير، ويليها ما نراه من استهتار البعض وعدم إدراكه أهمية الحجر الصحيّ وعدم تقدير المسؤوليّة ومعرفة حجم الجهود التي تقدّمها له الدولةُ من خدمات صحيّة من أجل سلامته وسلامة المُجتمع مقارنةً بدول أخرى ليس لديها الإمكانات الحقيقية التي تقوم بها الدولةُ، وهو ما يُوجب التقدير والالتزام بالتعليمات والقوانين مع المسؤولين والدولة، ولا يكون ذلك مجرّد شعارات نردّدها من خلال الأغاني والفيديوهات الوطنيّة ولا يوجد لها في الواقع أيّ صدى حقيقيّ، ما يوجد فجوة كبيرة ما بين الأقوال والأفعال.

فلا بد من الالتزام الحقيقيّ والشعور بالوعي والمسؤولية بالأحداث الحالية وتخطّي مراحل الخطر القادمة بحكمة العقل والاتزان واتّباع التعليمات بالصورة الصّحيحة من خلال القيادة والجهات المُختصة، ويليها عدم الإفراط في حالات الخوف والهلع والتوتّر حتى لا تسود حالات الإحباط ويؤثّر ذلك على قوة المُجتمع الذي عُرف عنه الروحُ الاجتماعيّة المُتماسكة والقوية لقهر أيّ تحديات خارجية، وكان أهمّها كسر الحصار بروح التكاتف والتماسك مع القيادة. واليوم نحن بحاجة ماسّة إلى هذه الروح القويّة لتخطّي الأزمة بسرعة كبيرة ونحن أهلٌ لها.

Moza.148@hotmail.com

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .