دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«المري» يستكشف الوجه الآخر للعمل الإعلامي | قطر تزدان بإبداعات تجسد ذكرى الحصار | قطر تشارك في معرض إبداعات عربية وعالمية | تحذير للرياضيين من موجة ثانية لكورونا | تشديد على البروتوكول الصحي الصارم | مقترح بإقامة مباريات الكالتشيو عصراً! | إنهاء موسم الكرة النسائية في إنجلترا | بن عطية يواصل تدريباته في فرنسا | FIFA يشيد بقرارات اتحاد الكرة لاستكمال البطولات | الوكرة يحسم ملفات الموسم الجديد | ترقّب عالمي لكلاسيكو البوندزليجا | سبتمبر هو الموعد الأنسب لأغلى الكؤوس بالسلة | التصنيفات القوية تعكس استقرار قطاعنا المصرفي | قطر تنفذ أكبر مشروع للغاز الطبيعي عالمياً | 80 % من مصانع السيارات تعود للعمل | 10 مليارات دولار تعويضات لضحايا المبيدات | ترامب يمنع الرحلات الجوية من البرازيل | قطاع الطيران العربي يخسر ملايين المُسافرين | تعافي 1193 شخصاً من فيروس كورونا | 5464 متعافياً من كورونا في أسبوع | رفع 800 طن مُخلفات عشوائية من الخور والذخيرة | تجهيز لجان اختبارات الشهادة الثانوية | استعدادات المونديال تتصدر مشاريع تخرج طلبة الهندسة | مبادرة «عيدنا واحد» تشارك الجاليات فرحة العيد | 714 مراجعاً للطوارئ ثاني أيام العيد | فحوصات دورية للكوادر الطبية بمستشفى القلب | رئيس الوزراء يهنئ رئيس الأرجنتين | رئيس الوزراء يهنئ نظيره الأردني | نائب الأمير يهنئ رئيس الأرجنتين | نائب الأمير يهنئ ملك الأردن | صاحب السمو يهنئ رئيس الأرجنتين بذكرى اليوم الوطني | صاحب السمو يهنئ ملك الأردن بذكرى الاستقلال
آخر تحديث: الأربعاء 20/5/2020 م , الساعة 12:34 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : كتّاب الراية : د.أسماء الفضالة :
إضاءات تعليمية... تعلم المعلم
استمرار المعلم في التعلم خلال مسيرته المهنية عنصر أساسي لتطوير أنظمة التعليم
إضاءات تعليمية... تعلم المعلم
من خلال خبرتي في التعليم، والتي امتدت إلى ٢٤ عاماً في التدريس والبحوث أجد أن استمرار المعلم في التعلم خلال مسيرته المهنية عنصر أساسي لتطوير أنظمة التعليم. كذلك من نتائج بحثي في الدكتوراه توصلت إلى أن رفع كفاءة المعلم والاستثمار في تطويره المهني يساعدان على تطوير التعليم على مستوى المدرسة ومستوى الدولة. كذلك تطرقت لهذه النقطة في كتابي الذي أصدرته بعنوان: الدروس المستفادة من التعليم لمرحلة جديدة في قطر. يقوم الكثير من الدول بوضع برامج للتطوير المهني للمعلم، ولكن السؤال المهم ما هو التعلم المطلوب الذي نريد أن يشارك فيه المعلم خلال مسيرته المهنية. كيف نبني بيئة مناسبة لجعل المعلم متعلماً مدى الحياة.

إن وضع الخطط والاستراتيجيات لتطوير التعليم هدف لكثير من الدول ولكن لابد من وضع تطوير أداء المعلم محوراً لهذه الخطط وذلك يتم بتصميم برامج التطوير المهني التي تتناسب مع احتياج المعلم، حيث إن جودة أداء المعلم هي العامل الأول لنجاح الخطط وتنفيذها. ذكرت Helen Timperley أن دور تعزيز وتطوير خبرات المعلم ضروري لرفع أداء الطالب، حيث تشير إليه في مفهوم ما يسمى بـ adaptive expertise وهو نوع من أنواع المهارات التي يكتسبه المعلم حتى تصبح لديه القدرة على اتخاذ القرار المناسب في البيئة الصفية في الوقت المناسب بما يتناسب مع احتياجات طلابه حتى يتم إحراز التقدم المطلوب. وعند تنمية هذه المهارات عند المعلمين يسهل تطبيق السياسات والخطط لتطوير التعليم، لأن المعلم قادر على تنفيذها بشكل فعّال على المستوى المدرسي. أي أن تطوير أنظمة التعليم لابد أن يبدأ من الصف المدرسي.

المعلم يحتاج إلى تطوير مهني يكون فيه التعلم مبنياً على:

١- النتائج والأبحاث المطبقة في البيئة الصفية والمستمدة من تجارب الآخرين.

٢- العمل المشترك بين المعلمين والعمل الجماعي وليس التنافس بينهم.

٣- الفرص التي تساعد المعلم على تطوير مهارات جديدة بما يتناسب مع احتياجات طلابه وصفه.

إن اكتساب مهارات ومعارف جديدة يحتاج إلى ممارسة عملية كما ذكر Anders Ericcson، حيث شرح ذلك في مفهوم deliberate practice

فإذا أرد الشخص تحسين أدائه سواء في لعبة كرة القدم، أو في الجراحة، أو في العزف على البيانو أو أداء المعلم في الصف لابد أن يمارسها لفترة معينة بمعنى أن يتم تطبيق هذه الخبرات الجديدة مع فريق العمل لبناء خبراتهم معاً، حيث يطبقون ما تعلموه من نتائج الأبحاث في تطوير أساليب القراءة مثلاً أو الكتابة للطلاب. يعمل المدرس مع فريقه لتطبيق هذه الممارسات في الصف، ثم تحديد ما هو مناسب لطلابهم وما الذي يتطلب استبعاده حتى يتمكن من التوصل إلى الخبرة المطلوبة.

لذلك، لتطوير أنظمة التعليم يجب التركيز على العمل الجماعي، حيث يساعد على بناء القدرات كما ذكر الكثير من الباحثين مثل: Andy Hargreaves .. ولكن السؤال المهم: ما هو المطلوب لتعزيز مثل هذا النوع من التعلم الجماعي في المدارس:

١- يجب أن توفر قيادة المدرسة الوقت والموارد والدعم الضروري لتعلم المعلم في مجموعات

٢- خلق ثقافة التجربة والاستفادة من التجارب الناجحة والفاشلة، حيث يقوم المعلم والمتعلم بتجربة أفكار واختبار نماذج جديدة

٣- وأخيراً، يلعب صنّاع السياسات والقرار دوراً رئيسياً في خلق بيئة تقوم على العمل الجماعي وليس التنافس. حيث لابد من توفر مرونة في الخطط والاستراتيجيات من خلال مراجعة هذه الخطط بشكل دوري والتعلم مما طبقه المعلمون في أرض الواقع.

باحثة في سياسات التعليم

[email protected]

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .